المصيلحي يدعو الحكومة لتحمل فرق دعم الوقود فى موازنة الدوله لحماية الفقراء

المصيلحي يدعو الحكومة لتحمل فرق دعم الوقود فى موازنة الدوله لحماية الفقراء

قال د. على مصيلحى، رئيس اللجنة الإقتصادية بمجلس النواب، أن قرارات البنك المركزى بتحرير سعر الصرف ستؤثر بطبيعة الأمر على الأسعار وستؤدى إلى أرتفاعها، وعلى رأسها أرتفاع أسعار مشتقات البترول الخاصة بالوقود والبنزين والسولار ومن ثم وجب على الدولة المصرية والحكومة أن تكون حكيمة فى إدارة هذه الجزئية خاصة أنه تهم كل الشعب المصرى.

جاء ذلك فى تصريحات خاصة لـ"صدى البلد"، مؤكدا على أن سعر الدولار الرسمى كان بـ8 جنيهات ، وأصبح الآن بـ13 جنيها، ومن ثم تكون هناك فارق كبير يؤدى بطبيعة الأمر لزيادة أسعار الوقود، وارتفاع الأسعار، مشيرا إلى أنه يناشد الحكومة أن تتحمل هى هذا الفرق وتعمل على زيادة الدعم لأسعار الوقود حتى لا يتحمله المواطن، مشيرا إلى أن الشارع لا يتحمل أية زيادة فى أسعار الوقود خلال الأيام المقبلة.

ولفت رئيس اللجنة الإقتصادية بمجلس النواب، إلى أن قرارات البنك المركزى إيجابية ونحن كنا فى حاجة إليها لكن عل الدولة المصرية أن تحسن التصرف فى إدارة سوق الصرف وألا يتأثر المواطن بشكل كبير جراء هذه القرارات التى نعتبرها إيجابية وفى صالح الاقتصاد المصرى.