رئيس بنك مصر: تحرير سعر الصرف سيؤدى لتدفق الاستثمارات الخارجية

رئيس بنك مصر: تحرير سعر الصرف سيؤدى لتدفق الاستثمارات الخارجية

قال رئيس بنك مصر، محمد الأتربى، إن قرار تحرير سعر الصرف الذى اتخذها البنك المركزى، اليوم، سيعمل على تدفق الاستثمار الخارجى بعد القضاء على تعدد أسعار الصرف فى السوق المصرية.

وأضاف الأتربى، فى تصريح خاص لقناة «العربية» الإخبارية، اليوم، أن جميع التحويلات والتعاملات فى سوق الصرف، ستتم من خلال القطاع المصرفى وشركات الصرافة الرسمية، وهو ما سيتيح للقطاع تلبية طلبات العملاء على النقد الأجنبى، بالإضافة إلى الإجراءات التى تم اتخاذها، مثل قرارات المجلس الأعلى للاستثمار التى صدرت أمس الأول، وانصبت معظمها فى مصلحة الاقتصاد، وبالتالى أدت إلى انتعاش البورصة.

وأشار الأتربى، إلى أن سعر صرف الدولار سيتقارب بين البنوك خلال أيام، وللبنوك مطلق الحرية فى تحديد الأسعار، مؤكدا أن منظومة العمل ستشهد استقرارا، نافيا وجود أزمة فى الدولار.

وحول إقدام بنكى «الأهلى» و«مصر» على رفع سعر الفائدة على شهادات الإيداع، قال الأتربى إن هذه الخطوة تعد مناسبة فى هذه المرحلة، للحد من ارتفاع معدلات التضخم.

واختتم رئيس بنك مصر، أن الخطوات الجريئة التى تم اتخاذها ستكون لها بعض الآثار على الوضع الاقتصادى، ولكن كان لابد من تنفيذها فى الوقت الراهن حتى يتعافى الاقتصاد، مشيرا إلى أن اقتصاد مصر متميز ومتعدد، وسيشهد طفرة خلال السنوات القادمة.