روبرت لويس: البورصة تواصل الصعود بدعم حزمة الإجراءات الإصلاحية

روبرت لويس: البورصة تواصل الصعود بدعم حزمة الإجراءات الإصلاحية البورصة المصرية

تواصل البورصة المصرية صعودها بشكل ملحوظ بعد قرارات الحكومة المصرية الجريئة لإصلاح الاقتصاد، على رأسها تعويم العملة المحلية، حيث استهلت السوق تعاملات اليوم الأحد على صعودي قوي للمؤشرات وزيادة رأس المال السوقي للأسهما لمقيدة بنحو 20 مليار جنيه.

من جانبه قال روبرت لويس خبير أسواق المال :"ارتفعت مؤشرات البورصة المصرية خلال تعاملات الأسبوع الماضي بقوة وبشكل جماعي استكمالا لسلسة ارتفاعات بدأت مع مطلع الأسبوع السابق عليه واستمرت عبر كامل جلساته بعد أن استقر مؤشر البورصة الرئيسي أعلى مستويات 8270 - 8300 نقطة لتواصل الأداء الإيجابي بنجاح مع استمرار وجود القوى الشرائية بالسوق بشكل عام و خاصة الأسهم القيادية لترتفع المؤشرات بشكل ملحوظ".

وكان مؤشر السوق الرئيسيEGX30 بختام تعاملات الأسبوع الماضي سجل ارتفاعا بنحو 5.60% عند مستوى 8810 نقطة، وذلك بعد أن سجل وصوله لأعلى مستوى منذ 20 شهرا، كما سجل مؤشر الأسهم الصغيرة و المتوسطة " EGX70 " ارتفاعا بلغ نسبته 3.36 % مسجلا مستوى 350 نقطة.

وربح رأس المال السوقي نحو 17.7 مليار جنيه خلال تعاملات الأسبوع الماضي مسجلا مستوى 428.709 مليار جنيه بارتفاع بلغت نسبته 4.29%.

وأرجع لويس الاداء الإيجابي للسوق بسبب حالة الترقب السابق لقرار البنك المركزي لتحرير سعر الصرف و انتظارًا لارتفاع الاحتياطي النقدي قبل الإقدام على خفض قيمة الجنيه من أجل الحصول على قرض صندوق النقد الدولى قريبا.

وشهد الأسبوع الماضي 17 قرارا للمجلس الأعلى للاستثمار برئاسة الرئيس السيسي، منها: تمديد تجميد العمل بضريبة الأرباح الرأسمالية بالبورصة لمدة 3 سنوات.

ويرى لويس أن قرار تمديد تجميد ضريبة الأرباح الرأسمالية إيجابيا ويعزز من فرص جذب مستثمرين جدد و نجاح الطروحات خلال الفترة المقبلة سواء الحكومية أو الطروحات الخاصة.

كما وافق المجلس الاعلى للاستثمار على زيادة عدد الشركات المملوكة للدولة التي سيكون لديها 24 % من الأسهم متداولة في البورصة على مدى السنوات الثلاث القادمة.

وقرر البنك المركزي تحرير سعر صرف الجنيه أمام العملات الأجنبية الخميس الماضي، ليتم تحديده وفقا لآليات العرض و الطلب بعد تخفيض بقيمة 48% ليسجل الدولار 13 جنيهًا بالبنوك مع السماح بتحركه في هامش بنسبة 10 % ارتفاعًا و انخفاضًا، كما رفع المركزي سعري عائد الإيداع و الإقراض لليلة واحدة بواقع 300 نقطة أساس.

وينصح لويس المتعاملين بالاحتفاظ بالأسهم خلال الفترة المقبلة وبالمتاجرات السريعة استغلالا للتحركات إيجابية مع استمرار تجاوز مستويات المقاومات للمؤشرات بشكل عام
و لكل سهم على حدة حتى بلوغ المستهدفات المحددة مع الاستمرار في الالتزام التام بالمستويات الفنية .

و عن المتوقع لأداء المؤشرات خلال جلسات التداول الأسبوع الحالي، قال لويس: بدأ مؤشر إيجي إكس 30 تعاملات الأسبوع الماضي مستقرا أعلى مستويات 8340 نقطة وواصل ارتفاعاته متجاوزا مستويات 8500 – 8600 نقطة بعدما وصل لمستهدفه عند 9200 / 9230 نقطة مع افتتاح جلسة أخر الأسبوع إلا انه قد تراجع منها وصولا لدعم 8800 نقطة ومن المنتظر استمرار الأداء الايجابي بشكل عام حتى مع وجود بعض عمليات جني الأرباح ليكون في مواجهه مستويات 8800 – 9000 نقطة مجددا".

وأضاف: " حقق مؤشر إيجي إكس 70 هدفه حيث بدأ التعاملات عند مستوي 339نقطة بعد أن واصل ارتفاعه حتى مستوي 354 نقطة إلا أنه تراجع نسبيا مغلقا عند 350 نقطة ليكون فى اتجاه مستوى دعم 347 - 345 نقطة".