البورصة تواصل صعودها القياسي بدعم من قرض الصندوق وسط سيطرة للأجانب

البورصة تواصل صعودها القياسي بدعم من قرض الصندوق وسط سيطرة للأجانب

واصلت مؤشرات البورصة المصرية ارتفاعاتها القياسية لدى إغلاق تعاملات الأربعاء ليبدد المؤشر الثلاثيني خسائره المبكرة ويتحول للارتفاع بدعم من اعلان وزارة المالية الحصول على الشريحة الاولى للقرض الثلاثاء المقبل.

وعلى صعيد حركة المؤشرات القياسية، صعد مؤشر السوق الرئيسي “إيجي اكس 30” – الذي يضم اكبر 30 شركة مقيدة – 1.28 % ليسجل مستوى 10225.5 نقطة.

وارتفع مؤشر “ايجي اكس 50” متساوي الاوزان النسبية 1.9 % مسجلا 1538.44 نقطة.

وزاد مؤشر “إيجي اكس 20” محدد الاوزان النسبية 1.64 % ليبلغ 9649.93 نقطة.

وارتفع مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة “إيجي اكس 70” نحو 2.44 % ليبلغ مستوى 390.31 نقطة.

وتراجع مؤشر “إيجي اكس 100” الأوسع نطاقا 3.24% مسجلا 934.28 نقطة.

وعلى صعيد جنسيات المستثمرين، اتجه المصريين للبيع، والاجانب والعرب للشراء.

وبالنسبة لفئات المستثمرين اتجهت المؤسسات للشراء والافراد للبيع.

اوضح احمد العطيفي خبير اسواق المال في تصريحات خاصة لموقع أخبار ان المؤشر الرئيسي للسوق هبط في بداية التعاملات تضامنا مع الاسواق العربية والاوروبية والتي هوت مع اقتراب فوز ترامب برئاسة الولايات المتحدة الامريكية.

واضاف ان المؤشر عدل اتجاهه سريعا بدعم من اعلان حصول مصر على الشريحة الاولى من قرض صندوق النقد الدولي الثلاثاء المقبل.

واشار إلى ان السوق شهدت مشتريات قوية من قبل المستثمرين الأجانب في ظل انخفاض اسعار الاسهم بشكل كبير، لافتا الى ان الاسهم اصبحت رخيصة للاجانب وغالية على المحليون.

وبالنسبة لانتخاب دونالد ترامب رئيسا للولايات المتحدة الامريكية، يرى العطيفي ان ترامب سبق واشاد بالرئيس عبد الفتاح السيسي ومحاربته للارهاب ، كما ان الرئيس المصري كان اول المهنئين، وهو ما يعطي مؤشرات ايجابية للعلاقات ما بين البلدين.

واضاف ان سعر الصرف انخفض بنحو 45 % ومن المتوقع ان تصعد الأسهم القيادية بنفس النسبة.

ويرى العطيفي انه في ظل الصعود القوي للمؤشرات واحجام وقيم التداولات يجب ان تقتص الحكومة الفرصة لطرح شركات بالبورصة المصرية.

واشار الى ان ارتفاع قيم التدولات من شانها انعاش قطاع الخدمات المالية.

كانت البورصة المصرية انهت تعاملات الثلاثاء عند اعلى مستوى منذ يونيو 2008 متجاوزة حاجز 10 الاف نقطة بدعم من مشتريات المؤسسات وصناديق الاستثمار الاجنبية.