التضخم الشهري يرتفع إلى 1.8% في أكتوبر

التضخم الشهري يرتفع إلى 1.8% في أكتوبر

- «الإحصاء»: سعر السكر ارتفع 8% والأرز 5.7%

ارتفع معدل التضخم الشهري لإجمالي الجمهورية خلال أكتوبر الماضي، إلى 1.8%، مقارنة بـ1.3% خلال شهر سبتمبر الماضي، لكن معدل التضخم السنوي انخفض إلى 14% مقارنة بـ14.6% خلال نفس الفترة، وفقا للبيانات التي أعلنها الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء اليوم الخميس.

وقد أرجع المركزي ارتفاع التضخم الشهري، الزيادة في قسـم الطعام والمشروبات خلال الشهر الماضي، بنحو 1.9%، حيث صعدت أسعار مجموعة الحبوب والخبز بنسبة 7%، نتيجة لزيادة أسعار الأرز بنسبة 5.7%، وزادت أسعار السكر والأغذية السكرية بنحو 8.1%.

وكانت السوق المحلية قد شهدت أزمة نقص السكر، ليرتفع سعر الكيلو من نحو 5 جنيهات إلى نحو 12 جنيها في بعض المناطق.

كما صعدت أسعار النقل والمواصلات خلال الشهر الماضي، بنحو 1.5%، بسبب زيادة تكلفة شراء السيارات بنحو 7.5%، بالإضافة إلى ارتفاع تكلفة النقل الخاص بنسبة 1.1%، وزادت تكلفة التعليم، بنحو 12.9%، بسـبب ارتفاع أسعار مجموعة الصحف والكتب والأدوات الكتابية بنسبة 3.4%.

وصعدت أسعار قسم المطاعم والفنادق الصحية بنحو 1.4%، نتيجة ارتفاع مجموعة الوجبات الجاهزة بنسبة 1.4%.

وبحسب ريهام الدسوقي، كبيرة محللي الاقتصاد في بنك الاستثمار أرقام كبيتال، فإن ارتفاع معدل التضخم الشهري بهذا الشكل "جاء نتيجة تطبيق ضريبة القيمة المضافة إلا أن الطريقة الحسابية التي يتم بها قياس معدل التضخم وتغير عام الأساس ساهم في الحد من تلك الزيادة"، على حد قولها، مشيرة إلى أنه من المتوقع أن يستمر معدل التضخم في الصعود خلال الفترة القادمة، نتيجة زيادة قيمة الدولار مقابل الجنيه المصري، والتي تساهم في صعود أسعار السلع، بالإضافة إلى الاصلاحات الاقتصادية التي طبقتها الحكومة.

وكانت الحكومة قد بدأت في تطبيق ضريبة القيمة المضافة خلال شهر سبتمبر الماضي، حيث أعلن أبو بكر الجندي خلال تصريحات صحفية له، أن أثر تطبيق ضريبة القيمة المُضافة سيظهر في معدل زيادة الأسعار في أكتوبر.

وعلى المستوى السنوي، انخفض معدل التضخم خلال الشهر الماضي ليصل إلى 14%، مقارنة بشهر سبتمبر السابق له والذي وصل خلاله إلى 14.6%.

وبحسب بيانات المركزي، فان أسعار مجموعة الطعام والمشروبات قد زادت علي اساس سنوي بنحو 14.5%، حيث صعدت أسعار الخضروات بنحو 5.4%، نتيجة ارتفاع أسعار البطاطس بنحو 22.2%، والبصل بـ46.4%.

وبحسب الدسوقي، فإن انخفاض معدل التضخم على أساس سنوي، جاء نتيجة التأثير المحاسبي لسنة الأساس والذي من شأنه رفع المعدل السنوي خلال الشهور الماضية، "وعند المقارنة مع الشهر الماضي يظهر انخفض خلال أكتوبر"، وفقا للدسوقي.

وارتفعت أسعار مجموعة السكرة والأغذية السكرية، بنحو 28.7%، وذلك لزيادة أسعار السكرة بنحو 43.5%.

وارتفعت تكلفة المسكن والمياه والكهرباء والغاز والوقود خلال الشهر الماضي، بنحو 6.5%، مقارنة بتكلفة شهر سبتمبر، وذلك لزيادة أسعار مجموعة الكهرباء والغاز ومواد الوقود بنحو 19.2%.

وسجلت أسعار الأثاث والتجهيزات والمعدات المنزلية والصيانة زيادة خلال الشهر الماضي، بنحو 2.5%، نتيجة صعود مجموعة الاجهزة الكهربائية بسبة 2.3%، ومجموعة الادوات الزجاجية والخزفية بنسبة 16%.

وزادت أسعار مجموعة المطاعم والفنادق خلال الشهر الماضي، بنحو 19.5%، لارتفاع أسعار مجموعة الوجبات الجاهزة بنسبة 19.7%.

"سيتراوح معدل التضخم ما بين 17% الي 18% خلال الشهر الحالي"، وفقا للدسوقي، مضيفة انه من المتوقع ان يستمر فى الصعود ليتراوح ما بين 18 الى 19% خلال ديسمبر المقبل، ليتراوح فى يناير القادم الى ما بين 20 و 22%.

وبحسب بيانات الجهاز المركزي، فان متوسط معدل التضخم خلال العام المالي الماضي والمنتهي في يونيو الماضي، بلغ نخو 10.7%، مقابل 11% خلال العام لمالي 2014/2015.