بالفيديو.. لجنة الدفاع عن الصحافة: ما يحدث فى جريدة المصرى اليوم مهزلة

بالفيديو.. لجنة الدفاع عن الصحافة: ما يحدث فى جريدة المصرى اليوم مهزلة وقفة احتجاجية - صحفيى المصري اليوم

كتب محمد السيد

أعلن حسام السويفى، منسق لجنة الحسينى أبو ضيف للدفاع عن مهنة الصحافة، تضامنه مع صحفيى جريدة المصرى اليوم، ضد إجراءات الإدارة التعسفية وتراجعها عن وعودها بإعادة المحررين، الذين تم نقلهم للإسكندرية لعملهم بالمقر الرئيسى للجريدة بالقاهرة.

وأضاف "السويفى" خلال كلمة له على هامش مشاركته فى الوقفة، التى نظمها عدد من الصحفيين بجريدة المصرى اليوم، أن اللجنة انضمت لاعتصام الصحفيين للتضامن معهم، مهددا بالدخول فى إضراب عن الطعام إذا لم يتم الاستجابة لمطالب المحررين.

واختتم حسام السويفى منسق لجنة الدفاع عن مهنة الصحافة، حديثه قائلا:"ما حدث فى المصرى اليوم مهزله ، القضية نقابية مهنية بحتة والزملاء يتم التنكيل بهم".

كان عدد من الصحفيين بجريدة "المصرى اليوم"، قد دخلوا فى اعتصام بمقر الجريدة بسبب تراجع الإدارة عن وعودها بإعادة المحررين، الذين تم نقلهم للإسكندرية لعملهم بالمقر الرئيسى للجريدة بالقاهرة خلال أسبوعين.

وطالب الصحفيون فى بيان لهم بسرعة حل الأزمة، وإقرار الزيادات السنوية، لكل من حرمتهم الإدارة من الزيادات بسبب تضامنهم مع الزملاء.

وأصدرت اللجنة النقابية بيانا تضامنيا مع الصحفيين الذين قضوا أكثر من شهر ونصف الشهر فى الإسكندرية، بالمخالفة للاتفاق، الذى عقد بين الإدارة ومجلس النقابة واللجنة النقابية على ألا يتعدى النقل أسبوعين من تاريخ التنفيذ.