ارتفاع إنتاج النفط من أوبك.. و100 ألف برميل تراجعا فى صادرات إيران

ارتفاع إنتاج النفط من أوبك.. و100 ألف برميل تراجعا فى صادرات إيران النفط - أرشيفية

كتب أحمد أبو حجر

إضافة تعليق

ارتفع إنتاج النفط الخام لدول الأوبك لأعلى مستوياته خلال العام الحالى، بعد التوصل لاتفاق تخفيف قيود خفض الإنتاج المعمول به منذ يناير 2017 بين دول الأوبك على رأسهم السعودية، وعدد من كبار المنتجين المستقلين على رأسهم روسيا.

وأوضح المسح الذى تجريه رويترز أن التزام أوبك ككل بأهداف المعروض تراجع إلى 111% فى يوليو من 116% فى قراءة معدلة لشهر يونيو، وهو ما يعنى أنها ما زالت تخفض الإنتاج بأكثر من المتفق عليه.

220 ألف برميل من الخليج ونيجيريا

ويأتى على رأس الدول التى زادت من مستويات إنتاجها مجموعة الدول الخليجية الممثلة فى السعودية والكويت والإمارات والعراق، حيث زادت الكويت 80 ألف برميل يوميا الإمارات العربية الإنتاج بنحو 40 ألف برميل يوميا، فى حين زادت معدلات الإنتاج السعودية خلال شهر يوليو نحو 50 ألف برميل يوميا عن مستوى يونيو المعدل، نظرا لارتفاع استهلاك الخام المحلى فى مصافى التكرير ومحطات الكهرباء، بينما ظلت الصادرات قرب معدلات يونيو التى وصلت إلى 10.60 مليون برميل يوميا مقتربا من مستوى قياسى مرتفع، فيما زاد العراق معروضه أيضا حيث ارتفعت صادرات موانئ الجنوب، وجائت الزيادة من نيجيريا التى لا تخضع لقيود اتفاق خفض الإنتاج بنحو 50 ألف برميل يوميا.

تراجعات الإنتاج إيران على رأس القائمة

استمر تراجع الإنتاج النفطى من دول فنزويلا وليبيا وأنجولا، بالإضافة إلى إيران التى انخفض إنتاجها ما يقرب من 100 ألف برميل يوميا، وتراجعت الصادرات الإيرانية فى ظل عزوف الشركات عن شراء نفط إيران بسبب تجدد العقوبات الأمريكية.

وتراجع إنتاج ليبيا الذى ما زال متقلبا بسبب الاضطرابات، واستأنفت حقول فى شرق البلاد الإنتاج بعد انتهاء مواجهة مسلحة فى مرافئ التصدير لكن الإنتاج توقف منتصف الشهر فى الشرارة، أكبر حقول النفط الليبية.

وانخفض الإنتاج فى فنزويلا أيضا حيث تفتقر صناعة النفط إلى السيولة بسبب الأزمة الاقتصادية، وفى أنجولا بسبب انخفاض صادرات يوليو وسط تراجع طبيعى فى الحقول النفطية.

واتفقت أوبك وحلفاؤها الشهر الماضى على تعزيز المعروض فى الوقت الذى حث فيه الرئيس الأمريكى دونالد ترامب المنتجين على تعويض النقص الناجم عن إعادة فرض عقوبات أمريكية على إيران ولخفض الأسعار التى سجلت هذا العام 80 دولارا للبرميل للمرة الأولى منذ 2014.

وفى 22 و23 من يونيو اتفقت أوبك وروسيا ودول أخرى غير أعضاء بالمنظمة على العودة بمستوى الالتزام بتخفيضات إنتاج النفط، التى بدأت فى يناير 2017، إلى 100% بعد أشهر من هبوط فى الانتاج فى فنزويلا ودول أخرى مما دفع نسبة الالتزام لتتجاوز 160%، وقالت السعودية إن القرار يعنى عمليا زيادة الإنتاج نحو مليون برميل يوميا.

إضافة تعليق