وزير البترول: فرص استثمارية جديدة للبحث والاستكشاف بالبحر الأحمر وغرب المتوسط

وزير البترول: فرص استثمارية جديدة للبحث والاستكشاف بالبحر الأحمر وغرب المتوسط

أكد المهندس طارق الملا، وزير البترول والثروة المعدنية، أن الوزارة تعمل حاليًا من خلال مشروع تطوير وتحديث قطاع البترول على زيادة الفرص الاستثمارية المتاحة في مجال البحث عن البترول والغاز وتكثيف الجهود الرامية إلى التوسع في طرح مناطق استكشافية جديدة تحظى باحتمالات واعدة، خاصة المناطق الاستكشافية البكر كالبحر الأحمر وغرب المتوسط وجعلها مؤهلة لبدء عمليات البحث والاستكشاف لأول مرة، الأمر الذى سيسهم في فتح آفاق أرحب لاستثمار الفرص والاحتمالات البترولية والغازية وجذب شركات عالمية كبرى تعمل في مصر لأول مرة بجانب الشركات التي تعمل في مصر حاليًا استنادًا إلى الفرص الواعدة في هذه المناطق.

كما أكد "الملا" اهتمام الوزارة بتطبيق مفاهيم عصرية متطورة واستحداث آليات غير تقليدية ونماذج محفزة للاستثمار في البحث والاستكشاف عن الثروات البترولية في المناطق البكر والجديدة بما يؤدى إلى تحقيق أفضل النتائج في هذا الصدد.
جاء ذلك خلال الاجتماع الذى عقد برئاسة وزير البترول والثروة المعدنية مع فريق عمل برنامج جذب الاستثمارات في مجال الاستكشاف والإنتاج، والذى يمثل البرنامج الأول ضمن مشروع تطوير وتحديث قطاع البترول بحضور وكيل الوزارة للاتفاقيات والاستكشاف، ونواب رؤساء هيئة البترول وشركة جنوب الوادى المصرية القابضة لشئون الاستكشاف والإنتاج، والمهندس هشام مكاوى، الرئيس الإقليمى لشركة بى بى شمال أفريقيا، ومسئولي شركة ويسترن جيكو التابعة لشركة شلمبرجير العالمية والمسئولة عن مشروعى المسح السيزمى بمنطقتى البحر الأحمر وخليج السويس.

وخلال الاجتماع، تم استعراض ومتابعة موقف مشروعات المسح السيزمى الإقليمى التي أطلقت الوزارة تنفيذها في عدد من المناطق الاستكشافية البكر بالبحر الأحمر وغرب المتوسط وفى المناطق المكتشفة والمنتجة كخليج السويس بهدف تحديد وتقييم المكامن البترولية والغازية غير المكتشفة والتوصل إلى طبقات جيولوجية جديدة في المناطق المنتجة بالفعل لدعم جهود استعادة معدلات الإنتاج وزيادتها من هذه المناطق.

وقال الملا إنه سيتم طرح مزايدة عالمية لأول مرة نهاية العام الجارى للبحث عن البترول والغاز بمنطقة البحر الأحمر في ضوء نتائج مشروع المسح السيزمى الذى تم تنفيذه بالمنطقة بالتعاون مع شركة "ويسترن جيكو شلمبرجير".

وشدد على ضرورة الإسراع بتنفيذ مراحل مشروع المسح السيزمى بمنطقة خليج السويس، والذى يعتبر من المشروعات بالغة الأهمية لتقييم الفرص المتاحة في هذه المنطقة التي تعد من أعرق مناطق الإنتاج البترولى للزيت الخام في مصر.
كما استعرض الاجتماع مشروع إنشاء بوابة مصر للبحث والاستكشاف والإنتاج، والتي تم اتخاذ الخطوات اللازمة للبدء في إنشائها من خلال توقيع 4 مذكرات تفاهم مع شركات عالمية متخصصة لإنشاء بنك معلومات رقمى وخريطة استثمارية جديدة للترويج للفرص الاستثمارية في مجال البحث والاستكشاف على غرار ما يتم تطبيقه في كبرى الدول المنتجة عالميًا بما يمكن من تعظيم قيمة البيانات الفنية الخاصة بأنشطة البحث والاستكشاف والإنتاج وتطويرها والترويج والتسويق عالميا لهذه الأنشطة وفق مفاهيم عصرية متطورة بما يساهم في جذب وتنويع الاستثمارات الأجنبية في هذه الأنشطة لزيادة الاحتياطيات والإنتاج من البترول والغاز.