«التنمية الصناعية»: نحتاج 85 مليون متر أراضٍ لسد احتياجات السوق

«التنمية الصناعية»: نحتاج 85 مليون متر أراضٍ لسد احتياجات السوق

قال أحمد عبدالرازق، رئيس هيئة التنمية الصناعية، إن السوق المصرية فى حاجة إلى 85 مليون متر أراضٍ صناعية، موضحا إنه تم طرح 28.5 مليون متر خلال العامين الماضيين فى إطار خطة وزارة الصناعة لطرح 60 مليون متر أراضٍ صناعية حتى عام 2020، لكن الأراضى المطروحة لا تكفى السوق.
واضاف عبدالرازق، أن سماسرة الأراضى الصناعية من أهم المشكلات التى تواجه القطاع، والتى تعاملت معها الهيئة من خلال رفع أسعار رسوم البيع والتنازل لعمل اتزان ما بين السيطرة على السماسرة ومساعدة المصنع الجاد فى العمل.
وأضاف رئيس هيئة التنمية الصناعية، على هامش اجتماع الهيئة مع غرفة الصناعات المعدنية لمناقشة قانون التراخيص الجديد الأربعاء الماضى، أن مجلس ادارة الهيئة وافق على تعديل بند يتعلق بإعفاء المصانع التى ستنتهى من توفيق أوضاعها خلال نهاية العام الجارى، من الغرامة وخطاب الضمان، بينما المصانع التى لم تنتهِ من البناء ولا تزال فى مرحلة التجهيز سيتم إعفاؤها من الغرامة ولكن لا تعفى من خطاب الضمان.
وأوضح عبدالرازق أن قرار رفع الرسوم للتنازل والبيع يعود لاستغلال السماسرة لـ«تصقيع» الأراضى لمدة تصل إلى عشر سنوات، مؤكدا أن هناك 2000 قرار سحب ولم يتم تفعيل أى منهم، لافتا إلى أن مصر فيها ما يقرب من 130 منطقة صناعية.