تكاليف إعادة هيكلة قطاع محطات الطاقة تقلص أرباح «سيمنز»

تكاليف إعادة هيكلة قطاع محطات الطاقة تقلص أرباح «سيمنز»

أعلنت شركة "سيمنز" الألمانية العملاقة، اليوم الخميس، أن التكاليف المرتفعة لإعادة هيكلة العاملين في قطاع محطات الطاقة قلصت الأرباح الفصلية للشركة.

وأوضحت الشركة، ومقرها ميونخ، اليوم أن أرباح الربع من أغسطس وحتى أكتوبر، وهو الرابع في السنة المالية بها، تراجعت بـ46% مقارنة بالفترة نفسها من عام 2017 إلى 681 مليون يورو (778 مليون دولار).

وارتفعت المبيعات في الفترة نفسها بـ2% إلى 6ر22 مليار يورو.

وبالنسبة للعام المالي ككل، سجلت الشركة ارتفاعًا طفيفًا في كل من الأرباح والمبيعات، حيث ارتفعت الأرباح من 6.09 مليار يورو في 2017 إلى 6.12 مليار في 2018، بينما ارتفعت المبيعات من 82.86 مليار إلى 83.04 مليار يورو.

ورغم أن كافة الأقسام سجلت ارتفاعات في الأرباح والمبيعات، فإن الأزمة في قسم محطات الكهرباء بسبب طاقة الانتاج الفائضة، وخاصة في توربينات الغاز الكبيرة، مستمرة.

وتسببت تكاليف إعادة الهيكلة المرتفعة في خسائر بقيمة 139 مليون يورو في هذا القسم للعام المالي بالكامل، بينما تراجعت المبيعات بنسبة 8% إلى نحو 3.35 مليار يورو.