حمدي الكنيسي ناعيا نادية صالح: رحل جسدها وبقى تاريخها

حمدي الكنيسي ناعيا نادية صالح: رحل جسدها وبقى تاريخها

نعى حمدي الكنيسي، نقيب الإعلاميين، الإعلامية نادية صالح، قائلا إن خبر وفاتها مؤلم للغاية كونه مفاجئا فلم تكن تعاني من أمراض.

وأضاف الكنيسي، خلال اتصال هاتفي مع الإعلامي محمد موسى ببرنامج "خط أحمر" عبر فضائية " ltc"، الجمعة، أن نادية صالح لها تاريخي إعلامي كبير، فكانت تجري حوارات مع شخصيات صعب الوصول إليها، مؤكدًا أن جسد نادية صالح رحل ولكن تاريخها باقي.

وتوفيت اليوم الإعلامية الكبيرة نادية صالح عن عمر 78 عامًا، بعد رحلة ناجحة في الإذاعة المصرية قدمت خلالها العديد من البرامج الإذاعية التى نالت شهرة كبيرة، أبرزها برنامج زيارة إلى مكتبة فلان.