صور.. الفنان أحمد خشبة: إسعاد الناس مهمة صعبة والسوشيال ميديا قدمتنى للجمهور

صور.. الفنان أحمد خشبة: إسعاد الناس مهمة صعبة والسوشيال ميديا قدمتنى للجمهور الفنان أحمد خشبة

الإسماعيلية – السيد فلاح

إضافة تعليق

اتخذ من الكوميديا طريقًا للوصول إلى قلوب الناس، حين قرر إضفاء البهجة على وجوههم فاحتل مكانة مرموقة لدى متابعينه، ذلك أن المهمة الكوميدية فى تلك الأجواء الصعبة تحتل المرتبة الأولى فى المتابعة.

هكذا استطاع الفنان الكوميدى أحمد خشبة، أن يقدم وجبات فنية جديدة تحمل طابعًا فكاهيًا تارة عن طريق تقليدى مبهر للفنانين وتارة أخرى عبر تأدية أدوار فنية كوميدية.

وقال أحمد خشبة، إن أول مرة قام فيها بالتقليد وهو بالصف الثالث الإعدادى وقتها قام بتقليد مدرس اللغة العربية، ثم قلد مدرس الفيزياء بالكلام والحركة وهو فى الصف الأول الثانوى، وهو ما أبهر زملاءه بالمدرسة، متابعا: عندما كنت طالبًا بكلية تجارة جامعة قناة السويس كنت أقلد المشاهير لأصحابى الطلاب.

وعن أول ممثل قام بتقليده كان الفنان أحمد الحداد، عن دوره فى فيلم صراع فى النيل والذى تم إنتاجه عام 1992 وهى اللحظة التى تأكد فيها أنه صاحب موهبة التقليد، وبعدها قام بتقليد الفنان صلاح ذو الفقار عن دوره فى فيلم "الطريق إلى إيلات" خاصة المشهد الذى قام بشرح فيه العملية لنبيل الحلفاوى وعزت العلايلى، بعدها بدأت فى التركيز والاهتمام أكثر لتقليد النجوم، مضيفًا: "عندما كنت أريد أن أقلد فنانا معينا، كنت أحرص على مشاهدة أفلامه وفيديوهاته واتباعه بشكل جيد لفترة كافية حتى أستطيع تقليده بشكل جيد يعجب المتابعين".

وتابع، "قلدت عددا من المعلقين الرياضيين، على سبيل المثال المعلق الرياضى أيمن الكاشف، وعند سماع أصدقائى حتى أصدقائه تعليقى صوت فقط لم يتوقعوا أنه تقليد بل أكدوا أنه صوته بالفعل، لكنى أخذ شكلا آخر فى التقليد بحيث أقوم بالارتجال فى الكلام ولا ألتزم بنص التعليق الرياضى، وهو ما يحدث عند تقليد نجوم الفن أو المذيعين.

وأضاف: الظهور على الساحة كان يحتاج إلى علاقات وأموال، وهما غير متوفرين لدى فى وقتها واستمررت فى التقليد بين أصحابى حتى جاء عام 2018 وهو عام السعد علىّ، وتحديدًا فى شهر أغسطس من العام الماضى، عندما قام أحد أصدقائى بعمل بث مباشر على موقع التواصل الاجتماعى "فيس بوك" أثناء تقليدى لبعض المشاهير وهى الجلسة التى اعتدت عليها أنا وأصدقائى كل يوم ولكن فى هذه المرة، تم بث ما أقوم به على مواقع التواصل الاجتماعى وفى اليوم التالى لأول مقطع فيديو تم بثه فوجئت أن "السوشيال ميديا" انقلب رأسًا على عقب بسبب هذا الفيديو وحقق مئات الآلاف من المشاهدات والإعجابات فى ساعات قليلة، وشعرت وقتها أن النجاح اقترب منى، وبدأت أطور من نفسى وأرتجل وأدرس الشخصية التى أقرر أن أقلدها واكتشفت أننا شعب جميل بيحب الضحك ميعرفش يعيش من غير الضحك".

وأوضح "خشبة" أنه بعد أول فيديو له على مواقع التواصل الاجتماعى بدأت أخذ شكل آخر فى التقليد بمعنى أنى أصبحت أستطيع أن أسعد العديد من المتابعين على مواقع التواصل الاجتماعى السوشيال ميديا وأستطيع أن أحول الطاقة السلبية عند الناس إلى طاقة إيجابية وهو ما أسعدنى كثيرًا، رغم أن الكثير يتصور أن إضحاك الناس أمر سهل جدًا، ولكن بالعكس الموضوع فيه صعوبة كبيرة، لأنه من الممكن ألا يوفق الفنان فى الاختيار فيظهر ما يقدمه بشكل ساذج وفيه استخفاف بعقل المشاهد، لذلك لابد من وجود فكرة جيدة وألا يكون الضحك بها فارغ، لذلك أرى أن الكوميديا هى من أقوى الأشياء التى يمكن أن يقدمها الفنان.

وأشار "خشبة" إلى أنه يعشق فؤاد المهندس، وأحمد ذكي، وأوضح أنه يعلم جيدًا أن الانتشار والنجاح بشكل أكبر لن يأتى من الأقاليم لذلك قررت أن أتجه إلى القاهرة بحثًا عن النجاح بشكل كبير مع استمرار بث الفيديوهات التى اعتاد متابعو السوشيال ميديا مشاهدها، ومؤخرًا بدأ يشاركنى فى تقديم الفيديوهات موهبة جديدة وهو "دادة منير" وهو أحد الشباب الموهوبة فى التقليد ووجوده معايا تسبب فى زيادة عدد المشاهدات.

وعن الفرق بين الكوميديا فى زمان وحاليًا، قال الكوميديا المصرية موجودة منذ قديم الزمن، والشعب المصرى دمه خفيف إلى أبعد الحدود، وأفرز نجوم كبار فى الكوميديا ومن رحل منهم مازالوا يعيشون بفنهم وأعمالهم التى قدموها، ونعلم أن الشعب المصرى يضحك فى عز أزماته، مشيرًا إلى أن تاريخ الكوميديا المصرية أسرى العالم العربى بشكل كبير منذ زمن بعيد.

وعن الفنانين الذين تأثر بهم كثيرًا، قال خشبة، تأثرت وبالفنان عادل أدهم وفؤاد المهندس وأحمد زكى.

إضافة تعليق