بالشماريخ والزغاريد.. أهالي عزبة فلتاؤوس يحتفلون بفوز رامي مالك بالأوسكار

بالشماريخ والزغاريد.. أهالي عزبة فلتاؤوس يحتفلون بفوز رامي مالك بالأوسكار بالشماريخ والألعاب النارية أهالي الطيبة بسمالوط بالمنيا

عمت الفرحة أبناء قرية الطيبة وتحديدا عزبة فلتاؤس بمركز سمالوط شمال المنيا، احتفالا بفوز رامي مالك بجائزة الأوسكار، والذي كان مرشحا لها بعد فوزه بجوائز جولدن جلوب والبافتا.

وأطلق أبناء عمومته وأسرته التي تجمعت بمنزل الأسرة الزغاريد والشماريخ والألعاب النارية عند سماعهم بتتويجه بالجائزة كأول مصري يحصل على أكبر جائزة عالمية وهي جائزة الأوسكار كأحسن فنان عن دوره في فيلم Bohemian Rhapsody.

وقال عصام مخالي مالك، نجل عم رامي، إنهم سهروا حتى الصباح وعمت الفرحة أبناء القرية التي تحولت أركانها لفرح كبير أطلق فيها الجميع الزغاريد"، مؤكدا أنهم كانوا منتظرين منذ أيام إعلانه فائزا بالجائزة العالمية، وأنه مصدر فخر للقرية كلها والمركز، وخاصة أن رامي رفع اسم مصر عاليا.

وأشار إلى أن الأيام الماضية كرمت مطرانية سمالوط نجم هوليود وطالب الشباب بالإصرار علي النجاح ليصلوا لتحقيق ما يتمنونه.

وأكد أهالي القرية أن "ما حدث لن ينسى، ففرحة تتويجه ستظل محفورة في الأذهان وتسجلها صفحات التاريخ بأن رامي هو أول مصري يفوز بجائزة الأوسكار".