ابنة مديحة كامل تكشف: امى كانت تواظب على الصلاة حتى لو بتصور "بمايوه"

ابنة مديحة كامل تكشف: امى كانت تواظب على الصلاة حتى لو بتصور "بمايوه" مديحة كامل

زينب عبداللاه

إضافة تعليق

كشفت ميرهام الريس ابنة الفنانة الراحلة مديحة كامل أن والدتها كانت تحرص المواظبة على الصلاة حتى قبل اعتزالها وارتدائها الحجاب.

وقالت ابنة جميلة السينما فى تصريحات خاصة لليوم السابع :«ماما كانت مواظبة على الصلاة تحت أى بند وأى ظرف وقبل فترة طويلة من اعتزالها"

وأوضحت :"حتى لو كانت بتصور مشاهد بالمايوه أو على البحر، كانت أمى تستأذن وتدخل الكابينة لتؤدى الصلاة دون أن تتاجر بعبادتها، وعودتنى من طفولتى على الصلاة وأحيانا كانت تضربنى إذا قصرت أو أهملت فيها"

وأشارت ابنة مديحة كامل أن والدتها قبل قرار الاعتزال كانت تمارس العبادات العادية فى شهر رمضان، وقامت بأداء العمرة مرتين عام 1984، وعام 1989، واصطحبت ابنتها معها خلالهما.

ونفت ميرهام الريس العديد من الشائعات المتداولة عن أسباب اعتزال والدتها وارتدائها الحجاب ، مؤكدة أنها لم تكن السبب وراء اعتزالها ، قائلة:" الكثيرون روجوا أننى ارتديت الحجاب قبل أمى وأننى أقنعتها بارتدائه واعتزال الفن ، والحقيقة عكس ذلك تماما ، فهى التى ارتدت الحجاب قبلى ودعتنى لارتدائه"

وأكدت ابنة مديحة كامل أن السبب الحقيقى لاعتزال والدتها فى ذروة انشغالها الفنى بتصوير فيلم" بوابة ابليس" وعرض مسرحية "حلو الكلام" ، هو مرض والدتها المفاجئ وإصابتها بغيبوبة وجلطة فى المخ.

وقالت ميرهام الريس:" أمى جلست بجوار والدتها فى الرعاية المركزة وشاهدت التغيرات السريعة التى أصابتها حيث انكمشت وابيض شعرها وتغير شكلها فشعرت أمى بالرعب وأن الدنيا زائلة، وقررت فورا الاعتزال والتفرغ للعبادة وارتداء الحجاب"

إضافة تعليق