بعد شائعة محاولة انتحارها.. ابنة مايكل جاكسون تبعث برسالة لوسائل الإعلام

بعد شائعة محاولة انتحارها.. ابنة مايكل جاكسون تبعث برسالة لوسائل الإعلام باريس جاكسون

كتب بلال رمضان

إضافة تعليق

بعثت باريس جاكسون، ابنة نجم البوب الأمريكى مايكل جاكسون، برسالة إلى وسائل الإعلام، بعدما نشرت فى مطلع هذا الأسبوع، نبأ يفيد بمحاولة انتحارها، وذلك بسبب ما أُثير من اتهامات تتعلق بوالدها، بعد فيلم Leaving Neverland الوثائقى.

وقالت باريس جاسكون، فى رسالتها، التى وجهتها إلى وسائل الإعلام: "ما تفعلونه خاطىء جدًا. توقفوا عن محاولة تدمير حياتى. أرجوكم. فقط توقفوا عن الكذب".

وأرفقت باريس جاكسون، مع هذه الرسالة، عددا من الصور لها، وهى برفقة عدد من الأصدقاء، فى محاولة منها لإثبات أن الاتهامات التى توجه إلى والدها، مايكل جاكسون، لا تعنيها.

وكان موقع "تي أم ذى"، المعنى بأخبار المشاهير، قد نشر نبأ يفيد بأن ابنة باريس جاكسون، البالغة من العمر 20 عاما لجأت إلى الانتحار، وتم إدخالها إحدى المستشفيات فى لوس أنجلوس، بعدما حاولت الانتحار فى منزلها.

وذكر موقع "تي أم ذى"، أنه فى تمام الساعة 2:57 مساء، وصلت باريس جاكسون إلى منزلها فى لوس أنجلوس، وذلك بعدما تلقى الموقع فى تمام الساعة 1:45 بعد الظهر بتوقيت جرينتش، من مصادر قريبة من ابنة ملك البوب، معلومات تفيد بأنها خرجت من المستشفى، وأنها تخضع لرعاية فريقها.

من جانبها، تعاملت باريس جاكسون، مع هذه الأنباء بحدة شديدة، وكتبت تعليقا على الحساب الرسمى لموقع "تي أم ذى"، على موقع التغريدات "تويتر"، وكانت من قبل قد كتبت "تعامل والدى مع تجاربه ومحنته بنعمة وسلام وحب، إنها طريقة أكثر فعالية للحياة، اقترح علينا جميعا أن نأخذ ذلك كمثال".

إضافة تعليق