إخلاء أوبرا ميتروبوليتان في نيويورك بعد نشر أحد الحضور «مسحوق غامض»

إخلاء أوبرا ميتروبوليتان في نيويورك بعد نشر أحد الحضور «مسحوق غامض»

- شهود عيان: شخص ادعى قدومه للأوبرا لنثر «رماد» صديقه
أخلت السلطات الأمريكية دار الأوبرا في نيويورك، السبت، بعدما قام أحد الحاضرين برش مسحوق أبيض غامض، -قد يكون رماد صديق له- في مكان فرقة الأوركسترا خلال استراحة بين فصلين لعرض.

وذكرت دار الأوبرا، أن "المشاهد اقترب من مكان الأوركسترا ونثر هذه المادة".

وأبلغ الحضور بأن عرض أوبرا «غيوم تيل»، عُلَّق، وأن عليهم مغادرة مركز لينكولن، بينما كانت شرطة مكافحة الإرهاب في طريقها إلى الأوبرا.

وقالت الشرطة إن "لديها وصف دقيق للشخص الذي قام برش المسحوق، لكنها لم توقف أحدا ولم يصب أي شخص بأذى".

وصرح جون ميلر مساعد قائد شرطة نيويورك المكلف مكافحة الإرهاب، في تصريحات، "تحدثنا إلى عدد من الشهود، وقالوا إنهم حاوروا رجلاً جاء من خارج نيويورك، قال لهم إنه «جاء لينثر -خلال العرض- رماد صديق كان يرعاه في كل ما يتعلق بالأوبرا»".

وأضاف «ميلر»، أن عينات من هذا المسحوق أُرسلت إلى المختبر لتحليلها.

وألغت دار الأوبرا عرضا آخر كان مقررا في اليوم نفسه.