تخفيف حكم حبس الممثلة «شروق» إلى 6 أشهر في «ممارسة الدعارة»

تخفيف حكم حبس الممثلة «شروق» إلى 6 أشهر في «ممارسة الدعارة» تخفيف حكم حبس الممثلة «شروق» إلى 6 أشهر في «ممارسة الدعارة»

قضت محكمة جنح مستأنف قصر النيل، المنعقدة بمجمع محاكم جنوب القاهرة بزينهم، السبت، بقبول الاستئناف المقدم من دفاع الممثلة شروق عبدالعزيز، على حكم حبسها سنة بتهمة ممارسة الدعارة، والقضاء مجددًا بحبسها 6 أشهر بدلًا من سنة. حضرت المتهمة إلى المحكمة في حراسة أمنية وهي ترتدي الزي الأزرق طبقًا للوائح السجون، وتم إيداعها حجز محكمة جنوب، بإشراف العميد محمد الصغير، قائد حرس المحكمة، تمهيدا لمحاكمتها.

كانت محكمة جنح قصر النيل قضت في وقت سابق، بحبس الممثلة شروق عبدالعزيز، سنة، بتهمة ممارسة الدعارة والتحريض على الفجور.

يذكر أن الأجهزة الأمنية، قد ألقت القبض على شروق وذلك بعد وصول معلومات إلى رجال الإدارة العامة لمكافحة الآداب، عن نشاطها.

وبعرض المعلومات على اللواء وليد رشدي، مدير إدارة النشاط الداخلي، أمر بتشكيل فريق بحث بقيادة المقدم شريف هلال، الضابط بالإدارة، وتبين من التحريات صحة المعلومات، وأن الفنانة لديها صفحة على موقع إباحي شهير، فتم استصدار إذن من النيابة العامة بضبطها.

وبناء على قرار النيابة العامة، تواصل أحد المصادر السرية لشرطة حماية الآداب، مع الفنانة الشابة، من خلال برنامج «WhatsApp»، وطلب منها ممارسة الرذيلة معه، مقابل منحها المبلغ المالي الذي تطلبه، فوافقت مقابل الحصول على 300 دولار، على أن تقابله في منطقة الزمالك، حسبما ذكرت التحريات.

وفي موعد اللقاء خرجت حملة أمنية شارك فيها العقيدان حسن النجار، وأحمد حشاد وكيل النشاط الداخلي بالإدارة، والمقدمون عمرو مطر، وسيد عبدالغفار، وأحمد شرف، ووليد طراف، وفيصل عاصم، ونجحوا في القبض عليها أثناء لقائها المصدر السري.

يشار إلى أن الممثلة الشابة شاركت في عدد من الأعمال الفنية منها فيلم «شكة دبوس»، وظهرت فيه بشخصيتها الحقيقية، ومشاهد أخرى في فيلم «فص ملح وداخ».

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة