أصالة تُطرب وتُمتع فى حفل ختام "مهرجان الموسيقى العربية"

أصالة تُطرب وتُمتع فى حفل ختام "مهرجان الموسيقى العربية" اصاله

تصوير مصطفى مرتضى

اختتمت النجمة أصالة حفلها بآخر أيام مهرجان الموسيقى العربية، على المسرح الكبير بدار الأوبرا المصرية بأغنية "عيش سكر وطن"، وغنتها بصحبة المطرب أحمد فهمى، وتبادلا عبارات الغزل فيما بينهما حيث أكد فهمى أنه وقف على هذا المسرح منذ سنوات وكان يعزف إلا أنه يحظى اليوم بشرف كبير بالوقوف مع أصالة.

وغنت أصالة فى الحفل أغنيات "الورد البلدى" كلمات مؤمن سالم وألحان مصطفى العسال، و"منازل" كلمات أحمد مرزوق وألحان محمد رحيم، وبعدها "أنا حبك" التى أكدت أنها عن قصة حقيقية، من كلمات عبد الحميد حباك وألحان إيهاب عبد الواحد، وقالت أصالة إنها تود أن تشكر وتشجع صديقها الملحن محمد ضياء لأنه يحتاج هذا التشجيع وأنها سعيدة بأنه معها كثيراً فى نجاحاتها وتغنى من ألحانه "يا مجنون" التى كتب كلماتها وائل هلال.

وتابعت بأغنية "نص حالة" من كلمات مدحت الخولى وألحان وتوزيع هشام نزيه، مؤكدة أنها تغنيها لأول مرة على المسرح رغم أن الأغنية ليست جديدة، وإنما عندما غنتها فى الأستوديو وجدتها صعبة أصعب مما تخيلت لافته أنها ترى هذه الأغنية فى منامها طوال هذا الأسبوع من خوفها أن تخطئ فى غنائها على المسرح الكبير بالأوبرا.

واستكملت بأغنية "هات قلبى وروح" كلمات عبد السلام أمين وألحان محمد الموجى، كانت من أوائل أغنياتها فى مشوارها الغنائى، ضمن ألبومها الأول "لو تعرفوا"، ثم توقفت وقدمت نعى للنجم الراحل محمود عبد العزيز مؤكدة أنه نجم كبير عزيز على قلبها وتركنا وأننا فى أوقات نكون مضطرين للفرح فى عز أحزاننا والعيش فى الظروف الصعبة مصل التى تمر بها سوريا.