وزيرة الثقافة تفتتح فعاليات المهرجان القومى للمسرح.. ونجوم الفن يكرّمون كبار المسرحيين

وزيرة الثقافة تفتتح فعاليات المهرجان القومى للمسرح.. ونجوم الفن يكرّمون كبار المسرحيين الفنانة سميرة محسن أثناء تكريمها

الأخبار المتعلقة

"الباحث عن الحقيقة" فيلم عن محمود دياب بافتتاح المهرجان القومي للمسرح

"أرض لا تنبت الزهور" في افتتاح المهرجان القومي للمسرح المصري

انطلاق ورش تدريبية بالمهرجان القومي للمسرح غدا

انطلاق حفل افتتاح المهرجان القومي للمسرح

افتتحت الدكتورة إيناس عبدالدايم، وزيرة الثقافة، مساء أمس الأول، فعاليات الدورة الحادية عشرة من المهرجان القومى للمسرح، دورة الكاتب الكبير محمود دياب، وذلك على خشبة المسرح الكبير بدار الأوبرا، بحضور قيادات الوزارة وكبار فنانى المسرح المصرى. وبدأ الحفل بعرض «أرض لا تنبت الزهور» للكاتب الكبير محمود دياب، ورؤية وتصميم وإخراج سالى أحمد، وتلاه عرض فيلم تسجيلى عن «دياب» بعنوان «الباحث عن العدالة»، من إنتاج المركز القومى للمسرح. وقدم فعاليات الحفل الفنانان ندى موسى ومحمد عادل، ثم استهل الدكتور حسن عطية، رئيس المهرجان، كلمته بدقيقة حداد على روح الباحث الدكتور حازم عزمى، الذى وافته المنية مؤخراً، كما قدم الشكر إلى كل القائمين على المهرجان.

«عبدالدايم»: نحتفى بحصاد عام من الإبداع.. «الرداد»: «سميرة كانت سبباً فى وصولى لنور الشريف».. «أيوب»: «الشرقاوى» مخرج مبدع وقامة فنية كبيرة.. «فاضل»: الافتتاح كان على مستوى فنى راق

وقال الفنان إسماعيل مختار، مدير المهرجان، إن «الدورة الجديدة تنهض بإسهامات الفرق المسرحية المكافحة حاملين أطراف المسرح المقدس شرفاً ومسئولية». أما وزيرة الثقافة فقالت: «نحتفى بحصاد عام كامل من الإبداع، ونتطلع بقلوب تملأها الثقة لنجاح دورة جديدة فى عمر المهرجان، ويشرفنا أن نحتفى بالكاتب الراحل محمود دياب الذى شغل نفسه بالمواطن المصرى فى أعماله كافة». وتابعت: «المسرحيون المبدعون هم حاملو التنوير فى المنظومة الثقافية، ولذا نعوّل على المبدعين فى إطلاق الطاقات الفنية، وتعزيز النشاط المسرحى».

وشهد الحفل العديد من المفاجآت، كان أبرزها حضور عدد كبير من نجوم الفن لتسليم دروع التكريم للمسرحيين، حيث سلم المخرج السينمائى مجدى أحمد على درع تكريم الكاتب المسرحى محمد الرفاعى لنجله شادى. كما حضر المؤلف محمود جمال الحدينى لتسليم درع تكريم الكاتب محمود دياب لابنته، مؤكداً أن كلمات الراحل ما زالت حاضرة فى وجدان الجمهور.

وسلمت الفنانة مديحة حمدى درع التكريم للفنان الدكتور حسين عبدالقادر.

وسلم الفنان سيد رجب درع التكريم للدكتور حسين العزبى مصمم السينوغرافيا، الذى بكى تأثراً بتصفيق الجمهور له.

وسلم الفنان حسن الرداد درع التكريم للفنانة سميرة محسن، واصفاً إياها بالأم المكتشفة للمواهب المصرية: «كانت حلقة الوصل بين العديد من الوجوه الجديدة فى الوسط الفنى، وأوصلت الطلبة إلى شركات الإنتاج لتساعدهم فى تحقيق أحلامهم، وكانت سبباً فى وصولى إلى الفنان نور الشريف». ومن جانبها، وجهت «سميرة» الشكر إلى كل من ساندها فى مشوارها الفنى، كما تقدمت بشكر خاص للراحل كمال يس، قائلة: «تعلمت منه أن أساعد طلابى مثلما فعل معى». وسلّم المخرج كرم النجار درع التكريم للكاتب أبوالعلا السلامونى.

وأهدت سيدة المسرح العربى الفنانة سميحة أيوب درع التكريم للمخرج جلال الشرقاوى، قائلة: «حضرت لتكريم قامة فنية كبيرة، فهو مخرج مبدع مسيطر على الحلبة يختار فريق عمله بدقة، وقد ظل لسبعة أشهر يبحث عن ممثلة لمسرحية (الحصار) حتى وجدنى، فهو أستاذ صارم ومخرج شديد الإبداع».

من جانبه، قال المخرج محمد فاضل لـ«الوطن»: «الافتتاح على مستوى فنى راق، كما أن اختيار عرض (أرض لا تنبت الزهور) كان موفقاً، وتحويله إلى عمل استعراضى تم بطريقة جيدة للغاية، والمهرجان هو نقطة ضوء تقول إن المسرح ما زال موجوداً فى مصر، وأن بلد الكنانة بها كافة الفنون».

د. حسين عبدالقادر يتسلم درع التكريم