بعد 48 عاما.. مهرجان بعلبك يتذكر أم كلثوم فى افتتاح مهرجاناتها الدولية

بعد 48 عاما.. مهرجان بعلبك يتذكر أم كلثوم فى افتتاح مهرجاناتها الدولية مروة ناجى

رويترز

إضافة تعليق

بعد ثمانية وأربعين عاما على آخر ظهور لها فى قلعة بعلبك الأثرية بشرق لبنان، اعتلى طيف الفنانة الراحلة أم كلثوم معبد باخوس على مدارج بعلبك، حيث ارتفعت صورها عاليا مع شال معصمها الدائم لتعلن الانطلاق الرسمى لمهرجانات بعلبك الدولية هذا العام.

اختارت إدارة المهرجان أن تفتتح موسمها الجديد بتوجيه تحية إلى روح فنانة بقيت ذكراها وأحيت حفلات لا تنسى على مدارج بعلبك أعوام 1966 و1968.

وعلى أدراج معبد باخوس الأثرى انطلق صوت كل من المطربتين المصريتين مروة ناجى ومى فاروق ليستحضر الزمن الذهبى للمهرجانات فى ثمرة تعاون مصرى لبنانى مع الأوركسترا الوطنية اللبنانية للموسيقى الشرق عربية بقيادة المصرى هشام جبر.

وبثوب ذهبى أطلت مروة ناجى تسبقها موسيقى أغنية (ألف ليلة وليلة) والتى كان الجمهور يردد معها عبارات حفظها عن ظهر قلب.

وواصلت مروة ناجى مع أغنية (سيرة الحب)، ولدى أدائها أغنية (حيَّرت قلبى معاك) كانت حماسة الجمهور بالغة حتى أنه تسابق مع المطربة الشابة على عبارات "بدى اشكى لك من نار حبى" و"خاصمتك بينى وبين روحى"، وكلما بدأت المطربة بجملة استكملها الجمهور.

وفى الشق الثانى من الحفل، أطلت الفنانة مى فاروق بثوب أحمر مذهب لتغنى (أمل حياتى) و(أغدا ألقاك) لتختتم مع رائعة (إنت عمرى) من تلحين محمد عبد الوهاب.

وعلى طريقة حفلات أم كلثوم وتفاعل الجمهور معها كانت تتعالى أصوات من المدرجات الخلفية للمسرح تهتف مع صوت مي فاروق الرخيم "عظمة على عظمة على عظمة يا ست".

وزينت جدران القلعة الرومانية بصور ملونة ثلاثية الأبعاد لوجه أم كلثوم فيما امتلأت المدرجات عن آخرها بجمهور تواق إلى العيش في أجواء حفلات كوكب الشرق والاستمتاع بروائعها.

وقالت مروة ناجي لرويترز بعد غنائها "كنت فرحانة ومبسوطة من أول ما كلمونى من ثلاثة أو أربعة أشهر، لكن إحساسى بالرهبة والخوف كان فى تزايد إلى أن جيت امبارح قلعة بعلبك. أول مرة أشوفها فى حياتى. كمية طاقة إيجابية لا تتخيليها. كمية سعادة لا تتخيليها".

أضافت "امبارح فى البروفة روح الست حضرت فى المكان، أول ما شفت صور الست أم كلثوم موجودة على جدران المعبد.. حسيت وكأنها تقول لنا ربنا معاكم يا بنات شدوا حيلكم. نحس إن المكان فيه طاقة وإن روح هذه العملاقة موجودة وتطوف حواليك".

وتابعت قائلة "تفاعل الجمهور أكثر من رائع ولم أكن أتخيل".

ومن بين الحضور قال الدكتور صبحى رعد من بعلبك إن الحفلة كانت "رائعة جدا خصوصا لتكريم السيدة أم كلثوم... الحفلة حلوة كتير والأداء جيد جدا".

وقالت رئيسة لجنة مهرجانات بعلبك الدولية نائلة دو فريج لرويترز إن حفل الافتتاح جاء تحت عنوان (بعلبك تتذكر أم كلثوم)، وأضافت "هذه السنة طلبنا من أصوات مصرية متخصصة بالغناء لأم كلثوم أن تأتى وتغنى أحلى أغانيها مع الأوركسترا اللبنانية ومع قائد الأوركسترا المايسترو هشام جبر".

وترافق حفل الافتتاح مع لفتة تكريم لرئيسة مهرجانات بعلبك السابقة الراحلة مى عريضة التى توفيت هذا العام، وذلك من خلال عرض مقابلة لها باللغة الفرنسية تعبر فيها عن حبها لمهرجانات بعلبك الدولية كحبها لأولادها.

وكانت مى عريضة من أوائل المتابعين لمهرجانات بعلبك منذ نشأتها فى خمسينيات القرن الماضى.

وتقع مدينة بعلبك فى قلب سهل البقاع الذى يشتهر بخصوبة أراضيه. وتشتهر المدينة بوفرة المعالم الأثرية المتنوعة.

وتستمر مهرجانات بعلبك حتى 18 أغسطس المقبل حيث تقدم فى 27 يوليو وبمناسبة مرور 150 عاما على رحيل المؤلف الإيطالى جواكينو روسينى عمل (ستابات ماتر) الدينى مع أوركسترا الحجرة للإذاعة الرومانية فى بوخارست وجوقة الجامعة الأنطونية وجامعة اللويزة فى لبنان.

وفي الرابع من أغسطس تستقبل المهرجانات الفنان الفرنسي ماثيو شديد المعروف باسم (إم) بمشاركة عازف البوق اللبنانى العالمى إبراهيم معلوف.

وفي 10 و11 أغسطس تستضيف مهرجانات بعلبك الدولية للمرة الأولى مسرحية موسيقية كوميدية للكاتب المسرحي والممثل اللبنانى جورج خباز.

وفى 17 أغسطس يحين موعد حفل يجمع الطرب مع موسيقى الجاز ويقدمه المؤلف الموسيقى وعازف البيانو إيلى معلوف مع المطربة اللبنانية جاهدة وهبة.

وفى اليوم الأخير من مهرجانات بعلبك فى 18 أغسطس تستقبل أدراج باخوس المغنى الأمريكى بن هاربر وفرقته الموسيقية (ذا إنيسنت كريمينالز) فى أمسية تجمع بين البوب والبلوز والفانك والريجى.

إضافة تعليق