اليوم السادس ليوسف شاهين ضمن فعاليات مهرجان الفيلم اللبنانى

اليوم السادس ليوسف شاهين ضمن فعاليات مهرجان الفيلم اللبنانى يوسف شاهين

تنطلق فعاليات مهرجان الفيلم اللبنانى فى دورته الثالثة عشر، 17 سبتمبر الجارى، بعرض فيلم "كفر ناحوم" للمخرجة اللبنانية نادين لبكى بعد فوزها بجائزة لجنة التحكيم من مهرجان كان السينمائى الدولى هذا العام، ويختتم المهرجان يوم 21 سبتمبر بفيلم "ساعة التحرير دقت" للمخرجة هينى سرور، وهى أول لبنانية يعرض فيلمها فى مهرجان كان السينمائى عام 1974، فى رسالة مفادها أن المرأة اللبنانية لها دور مهم فى السينما والفن، وطرح قضايا اجتماعية وسياسية وفلسفية.

ويعرض ضمن برنامج أفلام تلك الدورة، 65 فيلما لبنانيًا و5 أفلام من تونس والمغرب ومصر وفرنسا، وتتناول موضوعات اللجوء والحرب السورية والحرب الأهلية اللبنانية والانتقام وانهيار الطبقات الاجتماعية ومأزق الهوية الجنسية والهوية الوطنية والهجرة.

ويشارك المركز الثقافى الفرنسى فى هذا الحدث من خلال عرض فيلم للراحل يوسف شاهين بعنوان "اليوم السادس"، ويدور حول فترة انتشار وباء الكوليرا فى عام 1947 فى مدينة القاهرة، وبعض المدن المجاورة من خلال قصة صديقة "داليدا" التى يصاب حفيدها الوحيد بهذا المرض، فتحاول إنقاذه، خاصة بعد موت جميع أفراد أسرتها، وقبل مرور مهلة الأيام الستة حيث يكون المصير الوحيد وقتئذ هو الموت، فتذهب صديقة بحفيدها إلى رشيد من أجل محاولة علاجه، ويتعاون معها فى ذلك عوكة القرداتى "محسن محيى الدين"، خاصة بعد وقوعه فى حب "صديقة " رغم فارق السن بينهما.