السعودية تزود مقاتلات التحالف في اليمن بالوقود «جوا» بعد توقف واشنطن

السعودية تزود مقاتلات التحالف في اليمن بالوقود «جوا» بعد توقف واشنطن

أكد مصدر في قيادة تحالف دعم الشرعية في اليمن، الذي تقوده السعودية، أن الأسطول السعودي سيقوم بتزويد طائرات التحالف بالوقود بعد توجيه طلب إلى أمريكا بوقف تزويد طائرات التحالف بالوقود جوا في العمليات الجارية في اليمن.

وقال المصدر، الذي فضل عدم الكشف عن هويته، لوكالة الأنباء الألمانية «د.ب.أ» إن «مقاتلات التحالف تعتمد في حربها على الميليشيات الانقلابية (الحوثية) في اليمن، في التزود بالوقود، على قدرات ذاتية، أغلبها من السعودية».

وتمتلك السعودية، المزود الرئيسي لمقاتلات التحالف بالوقود، اكتفاءً ذاتيا لطائرات التزود بالوقود، أهمها طائرة «إم آر تي تي إيرباص».

كذلك يتم تزويد طائرات التحالف بالوقود من الطائرات من نوع «C-130» متعددة المهام، والطائرات «KE – 3A».

ويصل متوسط بقاء هذه الطائرات في الجو لـ9 ساعات، وبإمكان الطائرة حمل أكثر من 80 طنا في المتوسط، وتزويد جميع الطائرات المقاتلة والاستطلاعية بالوقود.

ودعت قيادة القوات المشتركة لتحالف دعم الشرعية في اليمن في وقت سابق اليوم واشنطن إلى وقف تزويد طائرات التحالف بالوقود جوا في العمليات الجارية في اليمن.

ونقلت وكالة الأنباء السعودية الرسمية «واس» في وقت مبكر من صباح اليوم السبت عن قيادة القوات المشتركة لتحالف دعم الشرعية في اليمن، قولها إن «المملكة العربية السعودية ودول التحالف تمكنت مؤخرا من زيادة قدراتها في مجال تزويد طائراتها بالوقود جواً بشكل مستقل، ضمن عمليات دعم الشرعية في اليمن».

وأوضح البيان: «وبالتشاور مع الحلفاء في الولايات المتحدة الأمريكية، طلب التحالف من الجانب الأمريكي وقف تزويد طائراته بالوقود جواً في العمليات الجارية في اليمن».

وتابع البيان أن بيان التحالف جاء «انطلاقا من جهود المملكة العربية السعودية، والدول الأعضاء في تحالف دعم الشرعية في اليمن، للعمل بشكل مستمر على تطوير قدراتها العسكرية، وتعزيز الاعتماد على قدراتها الذاتية».

وأكدت مصادر التحالف لـ«د.ب.أ» أن الأسطول السعودي قادر على تزويد المقاتلات في اليمن، بما تحتاجه من وقود لأداء المهام المنوطة بها.

وتمتلك القوات الجوية السعودية أسطول طائرات للتزود بالوقود جوا، مكوّنا من 23 طائرة.

ومن بين هذه الطائرات، 6 طائرات يتم تشغيلها حاليا في معارك اليمن، وهي من نوع «إيرباص 330 إم. آر. تي. تي»، وهي طائرة نقل متعددة المهام قادرة على حمل 45 طنا من المعدات أو 111 طنا من الوقود.

وهذا النوع من الطائرات هو الذي يتم الاعتماد عليه في تزويد طائرات تحالف دعم الشرعية في اليمن بالوقود أثناء غاراتها، وتقوم طائرتان يوميا من قبل القوات السعودية أو الإماراتية بتنفيذ مهام التزود بالوقود.