منى الغضبان تصل إلى محكمة مدينة نصر في «فيديوهات خالد يوسف»

منى الغضبان تصل إلى محكمة مدينة نصر في «فيديوهات خالد يوسف» منى الغضبان

الأخبار المتعلقة

غدا.. تجديد حبس منى الغضبان في «الفيديوهات الإباحية»

القصة الكاملة لـ«منى الغضبان مع خالد يوسف»: «متجوزين عرفي.. ومعرفش حاجة عن الفيديو»

منى الغضبان تكشف علاقتها بالمخرج خالد يوسف: "كنت متجوزاه"

بالفيديو| المحامي طارق جميل يوضح الموقف القانوني لـ خالد يوسف في «الفيديوهات الإباحية»

وصلت مني الغضبان سيدة الأعمال لمحكمة مدينة نصر، لعرضها على قاضي المعارضات في قضية "فيديوهات المخرج السينمائي خالد يوسف"؛ لنظر قرار تجديد حبسها.

وقررت النيابة العامة، حبس سيدة الأعمال منى الغضبان 4 أيام؛ لظهورها في فيديو جنسي جديد مع مخرج مشهور بتهمة التحريض على الفسق والإعلان عبر وسائل الإنترنت.

وأدلت سيدة الأعمال منى الغضبان باعترافاتها أمام نيابة مدينة نصر، قائلة إنَّها كانت متزوجة من المخرج خالد يوسف عرفيًا عام 2015، ولا تعرف من المتورط في تسريب الفيديو الإباحي، مؤكدة أنها ستقدم عقد الزواج العرفي قريبًا.

كان المحامي أسامة عبده زهران، قال إنه في يوم 15 ديسمبر سنة 2015 تقدم ببلاغ إلى النائب العام ضد المخرج خالد يوسف بتهمة استغلال حاجة الفنانات والفتيات للعمل وممارسة الجنس معهن وتحريضهن على الفسق، وتصويرهن في حفلات جنس جماعي، وأنه أرفق 50 «سي دي» تحتوي على 235 مقطع فيديو مصورا، وفلاشة 16 جيجا تحتوي على 25 مقطعا جنسيا جميعها للمخرج خالد يوسف وبصحبته الفنانات والفتيات.

وألقت أجهزة الأمن القبض على الفنانتين منى فاروق وشيما الحاج، بتهمة ارتكابهما فعلا فاضحا، على خلفية تداول مقطع فيديو إباحي لهما عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

ورحَّلت قوة أمنية من مديرية أمن القاهرة الممثلتين منى فاروق وشيما الحاج، إلى سجن القناطر، بعد أن انتهت نيابة مدينة نصر بإشراف المستشار تامر العربي المحامي العام الأول من مواجهتهما، بالعقود العرفية اللتان تقدمتا بها، واعترفتا بصحة العقود العرفية، خلال جلسة التحقيق الثانية، أمام النيابة العامة في القضية التي شغلت الرأي العام موخرًا في واقعة الفيديو الإباحي.