هواوي تلحق بسباق الهواتف القابلة للطي بإطلاق Mate X

هواوي تلحق بسباق الهواتف القابلة للطي بإطلاق Mate X هواتف هواوي

إضافة تعليق

يبدو أن صناعة الهواتف الذكية بالعالم تشهد حالياً حرب جديدة من نوعها، فأصبحت حرب مُصنعي الهواتف الذكية ليست مقتصرة علي إمكانيات ومزايا الهواتف التي يقدمونها، بل أخذت المنافسة شكل جديد في تصميم الهواتف ألا وهي الهواتف الذكية القابلة للطي.

فبعد الإعلان عن هاتف سامسونج Galaxy Fold بأيام قليلة، قامت هواوي بالكشف عن هاتفها القابل للطي Mate X خلال مشاركتها في المؤتمر العالمي للأجهزة المحمولة (Mobile World Congress 2019)، فالمزايا والإمكانيات التي يتمتع بها هاتف هواوي الجديد تضعه في صدارة الأجهزة القابلة للطي. في السطور القادمة سيجد القارئ مقارنة بين هواوي Mate X وسامسونج Galaxy Fold.

التصميم القابل للطي والشاشة

بالرغم من أن الهاتفين يُصنفا ضمن الأجهزة القابلة للطي، إلا أن هواوي Mate X يأتي بتصميم مُبهر للغاية يكاد أن يشبه الأجهزة التي نشاهدها في أفلام الخيال العلمي. يُعتبر هواوي Mate X جهازين في تصميم واحد، أي انه يمكن استخدامه كهاتف ذكي بشاشة عرض كاملة حقيقية يحجم 6.6 بوصة ويمكن استخدامه كجهاز لوحي بشاشة حجم 8 بوصة. من خلال هذا التصميم المثالي الذي يمزج بين الأناقة والتقنية، يدعم نظام مفصل (Falcon Wing Mechanical Hinge) المبتكر الحركة المطلوبة، كما أن هواوي قالت أنها نالت براءة اختراع بتصميم هذا المفصل المكون من أكثر من 100 قطعة. وعندما تفتح الشاشة تصبح سطحاً مستوياً تماماً. أما عندما تطوى فإن نصفيها يناسبان الإطار جيداً. ويمكنك الانتقال بين الوضعين -الهاتف الذكي والجهاز اللوحي- بسلاسة فائقة.

أما هاتف سامسونج Galaxy Fold يأتي بشاشة 4.6 بوصة عند الاستخدام كهاتف ذكي وبشاشة 7.3 بوصة كجهاز لوحي وانه يصبح كالكتاب عند فتحه واستخدامه كجهاز لوحي.

الإمكانيات والمزايا

يعمل هواوي Mate X بنظام تشغيل Android 9 Pie وواجهة الاستخدام المميزة من هواوي EMUI 9.1.1، أما سامسونج Galaxy Foldيعمل بنفس نظام التشغيل لكن مع واجهة الاستخدام One UI.

زودت هواوي هاتفها Mate X بمعالج HiSilicon Kirin 980، بالإضافة الي تزويد الهاتف برقاقة الموديم متعدد الأنماط Balong 5000 بتقنية 7 نانومتر القادرة علي تحقيق سرعة تنزيل بيانات حتى 4.6 جيجابايت بالثانية عند الاتصال بموجات ال 6 جيجا هيرتز (التي تعمل على نطاق منخفض التردد، والتي ايضاً تمثل أفضل نطاق تستخدمه تقنية الجيل الخامس من الاتصالات). أما العمل على نطاق موجات الميليمتر (التي تعد نطاق عالي التردد مُستخدم كنطاق موسع لتقنية الجيل الخامس من الاتصالات)، تستطيع رقاقة Balong 5000 الوصول الي سرعة تنزيل البيانات حتى 6.5 جيجابايت بالثانية، أي ما يعادل 10 أضعاف أسرع من سرعة تقنية الجيل الرابع من الاتصالات المُستخدمة في الأسواق حالياً.

أما سامسونج Galaxy Fold لم تعلن الشركة عن نوع المعالج بعد، فمن المتوقع أن يأتي الهاتف مزود بمعالج من نوع Snapdragon 855، ولم تصرح الشركة أن الهاتف يدعم تقنية 5G للاتصالات.

البطارية

يأتي HUAWEI Mate X  ببطارية ضخمة بسعة 4500 ميللي أمبير وهي تدعم تقنية توفير الطاقة الذكية من هواوي، ما يفي بالطلب على زيادة أداء البطارية في عصر الجيل الخامس. بالإضافة الى دعم الهاتف بتقنية شحن السريع 55W HUAWEI SuperCharge.

تم تزويد سامسونج Galaxy Fold ببطارية 4380 ميلي أمبير وتدعم الشحن السريع واللاسلكي.

إضافة تعليق