"الداخلية" تطالب أسر المسجونين بالوقوف دقيقة حداد على شهداء الوطن

"الداخلية" تطالب أسر المسجونين بالوقوف دقيقة حداد على شهداء الوطن

أكد اللواء حسين والي مدير الإدارة اللاحقة التابعة لوزارة الداخلية، ضرورة تضافر جهود كافة المؤسسات لتقديم العون للغارمين والمسجونين المفرج عنهم، إضافة إلى رفع الأعباء عن المواطنين تحت رئاسة رئيس الجمهورية.

وطالب والي خلال كلمته باحتفالية اتحاد الشرطة لمساعدة السجناء المفرج عنهم حديثا، المتواجدون بالاحتفال، بالوقوف دقيقة حداد على أرواح الشهداء الذين ضحوا بارواحهم فداء للوطن.

وشكر مدير الإدارة اللاحقة التابعة لوزارة الداخلية، الدكتورة غادة والي وزيرة التضامن الاجتماعي على مساعدتها في صرف معاش اجتماعي حسب البحث الاجتماعي التي قامت بها الوزارة من أجل السجناء المستحقين.

ووجه الشكر  إلى الجمعيات الخيرية بالإضافة إلى المؤسسات القائمة على الاحتفالية والتي ساعدت في تسخير كافة الامكانيات لإنقاذ مستقبل السجناء والمواطنين البسطاء.

ويشار إلى أن إدارة شرطة الرعاية اللاحقة، بإشراف اللواء مجدي عبدالغفار، وزير الداخلية، قد دعت إلى حضور احتفالية لأبناء وأسر المسجونين المفرج عنهم حديثًا، وتقديم مساعدات إنسانية لهم، لبدء حياة كريمة.