حبس عاصم عبد الماجد 3 سنوات لاتهامه بنشر أخبار كاذبة وإثارة الفتن

حبس عاصم عبد الماجد 3 سنوات لاتهامه بنشر أخبار كاذبة وإثارة الفتن عاصم عبد الماجد

قضت الدائرة ٢١ إرهاب بمحكمة شمال الجيزة، برئاسة المستشار أحمد عبد الجيد، بمعاقبة القيادى بالجماعات الإسلامية عاصم عبد الماجد، بالحبس 3 سنوات، لاتهامه بإشاعة أخبار كاذبة وإثارة الفتن.

وجاء فى الدعوى أن "عبد الماجد" محمد قد تعمد بث أخبار وإشاعات كاذبة، مناهضة للدولة تهدف إلى إثارة الفتن، وإشاعة الفوضى بالبلاد، ومن شأنها تكدير السلم العام.

وكانت محكمة جنح الدقى برئاسة المستشار مصطفى ربيع، وسكرتارية علاء الدين إبراهيم، قررت إحالة محاكمة عبد الماجد لإحدى دوائر الإرهاب.