الحكومة توافق على إلغاء منع عمل المقطورات بانتظار موافقة "النواب"

الحكومة توافق على إلغاء منع عمل المقطورات بانتظار موافقة "النواب"

عقد الدكتور، جلال سعيد وزير النقل اجتماعًا مع الجهات المعنية، لدراسة آثار زيادة الوقود على النقل البرى للبضائع في إطار حرص وزارة النقل على ضبط وتنظيم أعمال النقل البرى ونظرًا للزيادة التي طرأت على أسعار الوقود.

تم خلال الاجتماع استعراض مشاكل الناقلين مع كل الجهات ذات الصلة حيث صرح وزير النقل أنه سيتم بحث أفضل الطرق لحلها، وذلك بالتنسيق مع وزراء التموين والنتمية المحلية والبترول.

وأضاف السعيد، أنه الاتفاق على قيام هيئة موانئ إسكندرية ودمياط (قطاع النقل البحري) بضبط وتنظيم عمل شركات الشحن والتفريغ داخل الموانئ ومنع أي مبالغ أو رسوم غير قانونية ومراعاة عدم تكرار تحصيل رسوم على سيارات نقل البضائع بين المحافظات.

وقد أكد الوزير أنه تمت موافقة مجلس الوزراء على إلغاء المادة 6 من قانون المرور الخاص بمنع عمل المقطورات، وجارى العرض على مجلس النواب لأخذ الموافقة النهائية.

وفي ختام الاجتماع تم الاتفاق على التزام الجمعية العامة لنقل البضائع بعدم زيادة نولون نقل السكر، أما باقى السلع فإن الزيادة في النولون من 10 – 15 %،  كما التزمت الشركة القابضة للنقل البحري والبرى بعدم زيادة نولون النقل والتزامها بالعقود السارية، وكذلك بالنسبة تم الاتفاق على  التزام ممثلي الناقلين بعدم زيادة نولون النقل عن 15 % لكافة السلع.

كما تم الاتفاق على اجتماعات دورية مع ممثلى الناقلين وبرئاسة وزير النقل لبحث كافة المشاكل التى قد تستجد بقطاع النقل والعمل على حلها فورا.

حضر الاجتماع رئيس جهاز تنظيم النقل البرى على الطرق - رئيس هيئة الطرق و الكبارى- رئيس مجلس إدارة الشركة القابضة للنقل البحرى والبرى - نائب رئيس هيئة البترول للنقل والتوزيع - رئيس هيئة ميناء دمياط- رئيس هيئة ميناء الإسكندرية - نائب رئيس الشركة القابضة للصناعات الغذائية- ممثل وزارة التنمية المحلية والسادة ممثلي الناقلين ( الجمعية التعاونيه لنقل البضائع وممثل عن شركات النقل الخاصة).