نائب أسوان: أياد خارجية تقف وراء أزمة النوبة.. وقطع الطريق ليس من أخلاقياتنا

نائب أسوان: أياد خارجية تقف وراء أزمة النوبة.. وقطع الطريق ليس من أخلاقياتنا

أعرب أحمد سعد درويش، عضو مجلس النواب عن أسوان، عن رفضه لبعض ممارسات المعتصمين على طريق «أسوان-أبو سمبل»، مثل قطع الطريق.

وقال «درويش» في مداخلة هاتفية لبرنامج «على مسؤوليتي»، الذي يعرض على فضائية «صدى البلد»، مساء الثلاثاء، «نحن مع قضايا النوبة، لكن لابد من احترام الدستور، وعدم قطع الطريق، أو تعطيل السياحة»، متابعًا: «هؤلاء المعتصمين أرهقوا قوات الأمن، واستنزفوا طاقتهم».

وأضاف «هذه ليست أخلاقيات أهل النوبة أبدًا، فهناك أيادِ خارجية تقف وراء هذه الأزمة»، متابعًا: «أسوان لم تشهد أي أحداث، حتى أثناء ثورة 25 يناير».

وتابع «أهل النوبة لا يمثلون سوى 10% فقط من سكان أسوان»، مضيفًا: «باقي أهالي أسوان أعربوا عن ضيقهم من هذه الممارسات»، على حد قوله.

وكان أهالي النوبة قد أبدوا اعتراضهم على قرارات الحكومة الخاصة بمشروع المليون ونصف المليون فدان، والذي يتضمن بيع أراضي من بينها «توشكى» وقرية «نفرقندي» النوبية، حيث قام عدد من الشباب بالاعتصام على طريق «أسوان-أبو سمبل»؛ اعتراضًا على هذا المشروع.