تخفيف الحكم على فاطمة ناعوت من 3 سنوات لـ6 أشهر فى ازدراء الأديان

تخفيف الحكم على فاطمة ناعوت من 3 سنوات لـ6 أشهر فى ازدراء الأديان فاطمة ناعوت

قضت محكمة جنح مستأنف السيدة زينب، برئاسة المستشار حسين جهاد، بتخفيف حبس الكاتبة فاطمة ناعوت من 3 سنوات الى 6 أشهر مع إيقاف التنفيذ، في اتهامها بازدراء الأديان.

كانت جنح مستأنف السيدة زينب أيّدت في شهر مارس الماضي، حبس فاطمة ناعوت ثلاث سنوات وتغريمها 20 ألف جنيه؛ لاتهامها بازدراء الدين الإسلامي.

وأحالت نيابة السيدة زينب "ناعوت" إلى محكمة الجنح بتهمة ازدراء الدين الإسلامي، والسخرية من شعيرة إسلامية "ذبح الأضاحي" من خلال تدوينة على موقع تويتر.

ونفت "ناعوت" أن يكون هدفها ازدراء الدين، موضحة أن تأكيدها بأن ذبح الأضحية يعد نوعًا من الأذى، يحمل "استعارة مكنية"، وأن ذلك كان على سبيل الدعابة.