"شلتوت": زيارة السيسي للخرطوم من أولويات المرحلة الراهنة

"شلتوت": زيارة السيسي للخرطوم من أولويات المرحلة الراهنة السفير المصري لدى السودان- أسامة شلتوت-صورة أرشيفية

الأخبار المتعلقة

لماذا يزور السيسي السودان بعد سلام إثيوبيا وإريتريا بأيام؟

مصادر دبلوماسية لـ"الوطن": "السيسي" يزور السودان نهاية الأسبوع

وزير خارجية السودان يزور إثيوبيا بعد مصر والسعودية

وزير خارجية السودان: عقد قمة "السيسي - البشير".. أكتوبر المقبل

وصف السفير المصري لدي السودان أسامة شلتوت، زيارة الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي للخرطوم، غدًا، بأنها زيارة مهمة وتأتي في إطار تطوير العلاقات الأخوية والاستراتيجية بين البلدين.

وأكد شلتوت، أن اختيار الرئيس السيسي السودان كأول بلد يزوره في دورة رئاسته الجديدة، يؤكد حرصه على توطيد وترسيخ العلاقات بين البلدين الشقيقين.

وقال في لقاء مع وكالة السودان للأنباء، إن زيارة الرئيس السيسي غدًا، تعتبر الزيارة الخامسة له للسودان، والتي تأتي في إطار التعاون المشترك بين البلدين، وستناقش العديد من القضايا منها العلاقات السياسية والتجارية، بجانب كيفية مناقشة المهددات والمخاطر التي تهدد المحيطين الإقليمي والدولي، ضمن التعاون بين السودان، ومصر بجانب العديد من القضايا.

وأضاف أن الرئيسين سيتناولان سبل ووسائل دعم العلاقات خاصة بعد ترفيع اللجنة العليا المشتركة بين البلدين إلى المستوى الرئاسي، والتي ستعقد خلال أكتوبر المقبل بالخرطوم، مشيرًا إلى أن العلاقات شهدت خلال الفترة الماضية المزيد من التطور ولقاءات ثنائية وتفعيل كثير من الاتفاقيات منها ربط الكهرباء بين البلدين وفتح المعابر، بالإضافة إلى سبل التعاون في المجالات الأمنية والاقتصادية والتجارية والعلاقات البرلمانية.

وأوضح شلتوت، أن الزيارة لها مدلولاتها لصالح شعبي وادي النيل لتعميق العلاقات وتمتين أطر اتفاقيات هذه العلاقات، خاصة أن الجانب السوداني حريص على ذلك، حيث زار الرئيس البشير مصر خمس مرات كلها تصب في إطار التعاون وتعميق العلاقات.

وتابع السفير أن الرئيس السيسي سيبحث مع الرئيس البشير قضايا عديدة تطرح أمام وفدي البلدين، مشيرًا إلى أن مدة الزيارة تمتد ليومين، مضيفًا أنها تتناول شؤون الجاليتين بجانب مناقشة قضايا أمن البحر الأحمر والأمن المائي، وقضايا دولة جنوب السودان والشأن الليبي والقضية الفلسطينية والسورية، وكل ما يهم الشأن العربي ويؤدي إلى استقرار منطقة الشرق الأوسط.

وأشار إلى أن الوفد المرافق للرئيس السيسي يضم وزراء  الخارجية والموارد والري والزراعة والدفاع، وأنها أول زيارة للرئيس بعد فوزه في الانتخابات الرئاسية التي جرت مؤخرًا.

جدير بالذكر، أن لقاء الرئيسين يعد أول قمة رئاسية للرئيس السيسي بعد تقلده دورة الرئاسة الجديدة وهي خامس زيارة له إلى الخرطوم، وكانت الأولى جولة ثنائية، والثانية لإعلان المبادئ لسد النهضة، والثالثة كانت حفل تنصيب البشير، والرابعة كانت لحضور حفل توقيع الحوار الوطني، وتبدأ الخامسة غدًا.