«الزراعة» تبحث مع كازاخستان تكثيف التعاون بين البلدين

«الزراعة» تبحث مع كازاخستان تكثيف التعاون بين البلدين

بحث الدكتور عز الدين أبو ستيت وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، وسفير كازاخستان بالقاهرة، أرمان إيساجالييف، تكثيف سبل التعاون بين البلدين في المجال الزراعي والأنشطة المرتبطة به.

جاء ذلك خلال اللقاء الذي عقد بديوان وزير الزراعة، اليوم الخميس، بحضور الدكتورة منى محرز نائب وزير الزراعة واستصلاح الأراضي للثروة الحيوانية والسمكية والداجنة، والدكتور هشام علام المشرف علي العلاقات الزراعية الخارجية.

وبحث الجانبان سبل زيادة فرص التبادل التجاري للمنتجات والحاصلات الزراعية بين البلدين، خاصة وأن كازاخستان تشتهر بإنتاج محصول القمح، فضلاً عن إنتاج اللحوم، ووجود وفرة في روؤس الماشية الحية خاصة الخراف.

وأشار وزير الزراعة إلى أنه يمكن أيضا أن يشمل التبادل التجاري أيضا زيادة الفرص التصديرية لمحاصيل: العنب، المانجو، والموالح من مصر إلى كازاخستان، وخاصة بعد الإجراءات الحجرية والمعملية التي أتخذتها مصر مؤخرا للتوسع في صادراتها الزراعي، وفتح أسواق جديدة لها بالخارج.

وأوضح «أبو ستيت»، أن الحكومة المصرية عملت على تشجيع مناخ الاستثمار في مصر، وتشجيع المستثمرين خاصة في المجال الزراعي، لافتاً إلى إمكانية ان يكون هناك تعاونا لإنشاء صوامع للقمح بمنطقة سفاجا، كنقطة لتسهيل عمليات التخزين، والتوزيع منها إلى دول أخرى.

وأكد الجانبان على أهمية العمل على تبادل الخبرات في عدد من المجالات المتعلقة بالنشاط الزراعي، على رأسها: الطب البيطري ومكافحة الآفات الزراعية، والأمراض الحيوانية المختلفة.