«الأعلى للآثار»: 4000 شخص استجابوا لدعوات شرب «إكسير الحياة» من «تابوت الإسكندرية»

«الأعلى للآثار»: 4000 شخص استجابوا لدعوات شرب «إكسير الحياة» من «تابوت الإسكندرية»

قال الدكتور مصطفى وزيري، الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار، إن «كاتب بريطاني شهير أطلق دعوة لشرب السائل الأحمر أو ماُ عُرف باسم "إكسير الحياة"، من تابوت الإسكندرية، والذي تبين بعد ذلك أنه نتاج الصرف الصحي».

وأوضح «وزيري»، في تصريحات لبرنامج «الحياة في مصر»، الذي يعرض على فضائية «الحياة»، مساء الأحد، أن «الكاتب البريطاني أطلق هذه الدعوة بحجة أن هذا السائل مجدد للطاقة، وحافظ على هياكل عظمية لآلاف السنوات، ومن ثم سوف يحافظ على صحتنا لفترات طويلة».

وأضاف أن «4000 شخص استجابوا لدعوة هذا الكاتب البريطاني، وبالفعل طالبوا بتناول هذا السائل؛ بحجة الرغبة في الحفاظ على صحتهم».

وأصدرت وزارة الآثار بيانًا، أكدت فيه أن السائل الأحمر الذي عُثر عليه في «تابوت الإسكندرية»، هو نتاج مياه الصرف الصحي.