وزير الرى: الاتفاق مع الاتحاد الأوروبى على تمويل مشروع لتطوير وتحسين منظومة الإصلاح بقطاع المياه

وزير الرى: الاتفاق مع الاتحاد الأوروبى على تمويل مشروع لتطوير وتحسين منظومة الإصلاح بقطاع المياه الدكتور محمد عبد العاطى وزير الموارد المائية والرى

كتبت أسماء نصار

إضافة تعليق

أكد الدكتور محمد عبد العاطى، وزير الموارد المائية والرى، أنه تم الاتفاق مع الاتحاد الأوروبى على تمويل مشروع لتطوير وتحسين منظومة الإصلاح بقطاع المياه، فى إطار التعاون المستمر بين الوزاره والاتحاد، لافتاً إلى أنه تقرر أن يشارك الاتحاد سوف بجلسة خاصة ضمن أسبوع القاهرة للمياه المقرر عقده فى الأسبوع الثالث من أكتوبر القادم تحت  شعار "الحفاظ على المياه من أجل تحقيق التنمية المستدامة".

وأضاف عبد العاطى فى تصريحات صحفية اليوم الثلاثاء، أن المشروع يهدف إلى إنشاء " 5 " مكاتب إقليمية لتخدم زمام الجمهورية فى محافظات الشرقية لشرق الدلتا والبحيرة لغرب الدلتا وطنطا لوسط الدلتا والفيوم لخدمة إقليم مصر الوسطى وقنا لخدمة مصر العليا، وسوف تتولى تلك المكاتب متابعة وتقييم منظومة توزيع المياه لكافه الأنشطة التنموية، بما فيها إنشاء نظام إنذار مبكر لجودة المياه ونماذج بيانات لمؤشرات الأمن المائى والإجهاد المائى وجودة المياه،ونوعيتها.

من جانبها أوضحت الدكتورة إيمان سيد، رئيس قطاع التخطيط بوزارة الرى والمشرف على المشروع أن المكاتب سوف تعمل علي تجميع البيانات الهيدرولجية الخاصة باستخدامات المياه وإرسالها للوحدة المركزية المزمع إنشاؤها بالوزارة ( وحدة محاسبة المياه) التى ستقوم عن طريق بعض النماذج الرياضية بعمل الحسابات التى توضح استهلاكات المياه فى الزراعة والصناعة والاستخدامات المنزلية بهدف رفع القدرات والاستدامة الموسمية للوزارة.

وأضافت سيد أن تنفيذ المشروع يستغرق أكثر من عامين  يتم خلالها دعم الإصلاح ورفع القدرات الفنيه لقطاع المياه ،ونشر خطط موارد المياه في المحافظات من خلال بناء القدرات الفنية على المستويين المركزى والمحلى،وبما يسهم في رفع كفاءة استخدام المياه، وكذلك اعادة استخدام مياه الصرف الزراعى المعالجة ووضع وتنفيذ برامج لتنمية القدرات وإعداد وتنفيذ وتحليل مالى متكامل لمساعدة أجهزة  الوزاره فى تحسين أدائها.

وقالت رئيس قطاع التخطيط، إننا نسعى من خلال المشروع إلى تعزيز الإصلاح المؤسسى والتشريعى فى إدارة  منظومة المياه و التخطيط المتكامل للاستثمار وبصفة خاصة ما يتعلق باسترداد التكاليف للبنية التحتية الوطنيه وآليات الشراكة بين القطاعين العام و الخاص، وكذلك تنفيذ الخطة الوطنيه للموارد المائية 2017 – 2037 وخطط موارد المياه على المستويين  القومى و المحلى وتحسين ادارة المياه بالمحافظات وإنشاء و تنفيذ البرنامج القومى لتنميه القدرات المائية واستخدام آليات المشاركه فى تخطيط و تنفيذ أنشطة البرنامج.

وأشارت سيد، إلى أن انشاء وحدة محاسبة المياه يعتبر من الأهمية بمكان باعتبارها نظام محاسبة ورصد ومتابعة لاستهلاكات المياه في كافة المجالات، بغرض تحسين إدارة الموارد المائية، وذلك من خلال معرفة الاحتياجات المائية للنبات وتحدد كمية البخر" نتح النباتات" بالزراعة المروية عن طريق أستخدام تكنولوجيا الأستشعار عن بعد وصور الأقمار الصناعية، لتحسين كفاءة استخدام المياه.

إضافة تعليق