رئيس جامعة المنيا يفتتح المرحلة الأولى لمستشفى الكبد الجامعي

رئيس جامعة المنيا يفتتح المرحلة الأولى لمستشفى الكبد الجامعي

افتتح د. جمال أبو المجد، رئيس جامعة المنيا، واللواء عصام البديوى، محافظ المنيا، المرحلة الأولى من مستشفى الجامعة للكبد والجهاز الهضمي، والذي يعد أكبر وأحدث مستشفى جامعي للكبد بمصر.

حيث شمل الافتتاح فى مرحلته الأولى العيادات الخارجية ومناظير الجهاز الهضمى، والعمليات، والقسم الداخلى بسعة 40 سرير.

شهد حفل الافتتاح اللواء عصام البديوى، محافظ المنيا، ود. محمد جلال حسن، نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة، ود. مصطفى عبد النبى، نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب، ود. أبو بكر محى الدين، نائب رئيس الجامعة لشئون الدراسات العليا والبحوث، ود. حسنى عبد الغنى، عميد كلية الطب، ووكلاء الكلية، ولفيف من أعضاء هيئة التدريس بها.

قال د. جمال أبو المجد، في تصريح له، إن الجامعة تسعى دائما من منطلق دورها الخدمى لتقديم الخدمات للمجتمع المحيط، وتقديم خدمة لائقة لمرضى المحافظة، مشيرا إلى أن المبنى المخصص لمستشفى الكبد بالحرم الجامعي مكون من دور أرضى وخمسة أدوار متكررة تحتوي على أقسام استقبال، أشعة، تحاليل، وغرف عمليات بسعة 200 سرير، وذلك بعد أن تم موافقة وزارتى المالية والتخطيط على تخصيص مبلغ 35 مليون جنيه للانتهاء من الأعمال التخصصية بالمستشفى، بالإضافة إلى توريد الأجهزة الطبية وتجهيزات المستشفى بتكلفة 120 مليون جنيه.

وأكد أن الجامعة اتخذت الإجراءات اللازمة لسرعة الانتهاء من الأعمال داخل المستشفى، مشيرا إلى أن المرحلة الأولى تضم أربع غرف عمليات كبرى، وعنايات مركزة، وقسم للأشعة التشخصية.