س و ج.. كل ما تريد معرفته عن إحالة 75 متهما بقضية "فض اعتصام رابعة" للمفتى

س و ج.. كل ما تريد معرفته عن إحالة 75 متهما بقضية "فض اعتصام رابعة" للمفتى المستشار حسن فريد

كتب إيهاب المهندس

إضافة تعليق

قررت الدائرة 28 إرهاب، بمحكمة جنايات جنوب القاهرة، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطرة، اليوم، السبت، برئاسة المستشار حسن فريد، إحالة  محمد البلتاجى، وصفوت حجازى و73 آخرين للمفتى لأخذ الراى الشرعى فى إعدامهم بقضية فض رابعة.

ونرصد فى السطور التالية كل الأسئلة والإجابات المتعلقة بالقضية وهى كالتالى:

 كم عدد الجلسات التى نظرتها المحكمة فى الدعوى؟

ـ نظرت المحكمة 67 جلسة فى الدعوى حتى قرار الإحالة للمفتى.

ما هى المادة التى استخدمتها المحكمة فى إحالة المتهمين للمفتى؟

ـ استخدمت المحكمة المادة 381 فقرة 2 من قانون الإجراءات لإحالة المتهمين للمفتى.

ما هو قرار المحكمة وأعضائها بخصوص شأن إحالة الـ 75 متهما للمفتى؟

ـ قالت المحكمة فى قرار الإحالة " قررت المحكمة وبإجماع أراء أعضائها إحالة المتهمين لفضيلة المفتى لأخذ الراى الشرعى فيما نسب للمتهمين.

من أبرز المتهمين المحالين للمفتى؟

ـ من أبرز المتهمين المحالين للمفتى " عاصم عبد الماجد، صفوت حجازى، أحمد عارف، عبد الرحمن البر، عمر وزكى، محمد البلتاجى، عبود الزمر".
ما هى الجلسة التى حددتها المحكمة للحكم على المتهمين؟

ـ حددت المحكمة جلسة 8 سبتمبر للحكم على المتمين بالقضية والبالغ عددهم محمد بديع و738 آخرين.

ما هى الدائرة التى أصدرت قرار الإحالة؟

ـ صدر القرار من الدائرة 28 إرهاب بمحكمة جنايات القاهرة برئاسة المستشار حسن فريد وعضوية المستشارين فتحى الروينى وخالد حماد وبحضور محمد سيف ممثل النيابة وأمانة سر ممدوح عبد الرشيد ووليد رشاد،

والمتهمون فى القضية هم قيادات جماعة الإخوان، وفى مقدمتهم محمد بديع المرشد العام للجماعة، وعصام العريان، وعصام ماجد، وعبد الرحمن البر، وصفوت حجازى، ومحمد البلتاجى، وأسامة ياسين، وعصام سلطان، وباسم عودة، وجدى غنيم، "أسامة" نجل الرئيس المعزول محمد مرسى، بالإضافة للمصور الصحفى محمد شوكان والذى جاء رقمه 242 فى أمر الإحالة.

وأسندت النيابة إلى المتهمين اتهامات عديدة، من بينها: تدبير تجمهر مسلح والاشتراك فيه بميدان رابعة العدوية "ميدان هشام بركات حاليا" وقطع الطرق، وتقييد حرية الناس فى التنقل، والقتل العمد مع سبق الإصرار للمواطنين وقوات الشرطة المكلفة بفضتجمهرهم، والشروع فى القتل العمد، وتعمد تعطيل سير وسائل النقل.

إضافة تعليق