الأوقاف: السيسي مهموم بتجديد الخطاب الديني لقوة تأثيره على مصر

الأوقاف: السيسي مهموم بتجديد الخطاب الديني لقوة تأثيره على مصر

علق الشيخ جابر طايع، المتحدث الرسمي باسم وزارة الأوقاف، عن حرص الرئيس عبد الفتاح السيسي التحدث عن تجديد الخطاب الديني، قائلًا: «اهتمام الرئيس منذ عامين بتجديد الخطاب الديني توضح أنه مهمومًا لتأثيره الكبير على مستقبل الدولة المصرية».

وقال «طايع»، في مداخلة هاتفية ببرنامج «90 دقيقة»، المذاع عبر فضائية «المحور»، مع الإعلامية جيهان لبيب، مساء السبت، إن هناك أفعال خاطئة تسببت في تشديد الخطاب الديني في الفترة الأخيرة من خلال أفعال المنتسبين للدين، مشيرًا إلى دور وزارة الأوقاف منذ 5 سنوات في تجديد الخطاب الديني من خلال توحيد خطبة الجمعة على مستوى الجمهورية.

وأوضح أن خطبة الجمعة تحولت إلى برامج «توك شو» على المنابر، وكانت تحث على عدم قبول الآخر وتشويه سيرة الإسلام الحنفية السمحة، معقبًا أن توحيد الخطبة ساهم في تعميق القيم الإسلامية وقيم الشعب المصري وقبول الآخر.

وأشار إلى زيارة الدكتور محمد مختار جمعة، وزير الأوقاف، للمحافظات شمالًا وجنوبًا، لإلقاء خطبة الجمعة، والتحدث عن تجديد الخطاب الديني من خلال مناقشة قضايا هامة مثل تنظيم النسل لما له من خطورة على الشعب المصري أكثر من الإرهاب.