متطرفون ينشرون شريطى فيديو ليابانى وإيطالى معتقلين فى سوريا

متطرفون ينشرون شريطى فيديو ليابانى وإيطالى معتقلين فى سوريا سوريا - أرشيفية

واشنطن (أ ف ب)

إضافة تعليق

نشر متطرفون شريطَى فيديو لرجُلَين يابانى وإيطإلى محتجزين فى سوريا، حسبما أفاد أمس الثلاثاء، موقع متخصص فى تعقّب شبكات المتطرفين على الإنترنت.

ويظهر الرجلان، اليابانى جامبى ياسودا وهو صحفى مستقلّ، والإيطإلى أليساندرو ساندرينى، فى شريطَى فيديو منفصلين لكن متشابهين فى طريقة التصوير.

وكان المحتجزان راكعين ويرتديان لباسًا برتقاليًا، ويقف وراء كلّ منهما رجلان مسلّحان، ولم يُحدد موقع "سايت" الأمريكى اسم الجماعة المتطرفة التى نشرت الشريطين.

وفُقد إثر الرهينة اليابانى فى سوريا منتصف العام 2015، وفى مارس 2016، أعلنت الحكومة اليابانية أنها تدقق فى شريط فيديو منشور على الإنترنت بينما ذكرت وسائل إعلام يابانية أن هذا الصحافى محتجز لدى جبهة النصرة المرتبطة بتنظيم القاعدة.

ووفقا لـ"سايت"، يؤكد ياسودا فى الشريط الذى بُثّ الثلاثاء أنه كورى لكنه يتحدث باللغة اليابانية، كما يقول إن الشريط مسجل فى الخامس والعشرين من يوليو.

أما الرهينة الإيطإلى فيُرجح أنه خُطف فى تركيا أكتوبر 2016 قبل نقله إلى سوريا، ويُعتقد أنه يتحدر من منطقة بريشيا وأنه يبلغ الثانية والثلاثين حسب وسائل إعلام إيطالية. ويقول فى الفيديو إن تاريخ التسجيل هو التاسع عشر من يوليو.

إضافة تعليق