مميش: 15.8 مليار دولار عائدات قناة السويس خلال الـ3 سنوات الماضية

مميش: 15.8 مليار دولار عائدات قناة السويس خلال الـ3 سنوات الماضية

أعلن الفريق مهاب محمد مميش رئيس هيئة قناة السويس رئيس الهيئة العامة لتنمية المنطقة الاقتصادية أن القناة حققت عائدا قدره 8ر15 مليار دولار بما يعادل 219 مليار جنيه خلال الثلاث سنوات الماضية.

‏ جاء ذلك خلال الاحتفال الذى أقيم اليوم الاثنين بمقر الهيئة بالإسماعيلية فى الذكرى الثالثة لافتتاح الرئيس عبد الفتاح السيسي لقناة السويس الجديدة والذي شهده عدد كبير من رؤساء مجالس ورؤساء تحرير المؤسسات الصحفية القومية والحزبية والخاصة وكبار الكتاب والصحفيين وعدد من قيادات هيئة قناة السويس وبعض الشخصيات العامة .

وقال مميش إن 199ر52 سفينة قد عبرت قناة السويس خلال هذه الفترة بحمولات قدرها 01ر3 مليار طن .

‏‏ وأضاف مميش أن عام 2017 - 2018 سجل أعلى إيرادات سنوية في تاريخ القناة بمقدار 6ر5 مليار دولار بزيادة 600 مليون دولار على العام المالي السابق بنسبة 12%.

‏ وأوضح مميش أن العائدات بالجنيه المصري ارتفعت إلى 99.1 مليار جنيه عام 2017 - 2018 مقابل 73.2 مليار جنيه في العام المالي السابق بزيادة 25.8 مليار جنيه بنسبة 35%.

‏وأشار إلى أن السياسات التسويقية المرنة والحوافز الممنوحة للخطوط الملاحية أدرت عائدا إضافيا بلغ 1722 مليون دولار خلال 3 سنوات وجذبت 8081 سفينة لم تكن تعبر القناة من قبل.
‏ولفت إلى أن قناة السويس الجديدة هي السبب الرئيسي في تطوير الخدمات للمواطنين بإنشاء الكباري العائمة والأنفاق وزيادة عدد المعديات بين ضفتي قناة السويس .
‏ووجه مميش الشكر للرئيس عبد الفتاح السيسي على الاستجابة الفورية ودعمه غير المحدود والذي قدمه لإنجاح المشروع، قائلا إن الرئيس السيسي يعيد بناء الدولة المصرية من جديد على أسس علمية واقتصادية واجتماعية جديدة لتحقيق أحلام المصريين لتعود مصر إلى الريادة السياسية والاقتصادية التي تستحقها من خلال إقامة مشروعات قومية عملاقة تجني ثمارها الأجيال الحالية والقادمة.
‏وأكد حرص جميع العاملين في هيئة قناة السويس على بذل كل الجهود لتظل القناة الشريان الرئيسي لحركة التجارة العالمية والداعم الرئيسي للاقتصاد الوطني، معربا عن شكره للشعب المصري العظيم الذي مول مشروع قناة السويس الجديدة.
وقال رئيس هيئة قناة السويس رئيس الهيئة العامة لتنمية المنطقة الاقتصادية : إن المنطقة الاقتصادية لقناة السويس واعدة للفرص الاستثمارية والمشروعات المتعددة والمتنوعة وأنها خلال عام ستكون المنافس الأول لمثيلاتها بمختلف أنحاء العالم نظرا لموقعها الاستراتيجي الهام حيث تقع على البحرين الأبيض المتوسط والأحمر ‏وسيتم من خلالها الانطلاق عبر طريق الحرير إلى أفريقيا.
وأضاف مميش : إن حركة التجارة العالمية تتجه الآن من الشرق إلى الغرب وهو ما يحتم ضرورة مرورها من قناة السويس ومن ثم كانت هناك ضرورة لما قمنا به من تطوير لاستقبال السفن العملاقة والحجم الكبير القادم من حركة التجارة العالمية.
وتابع : "إننا نعمل حاليا على الإعلاء من ثقافة القيمة المضافة والصناعة التكميلية المرتبطة بحركة مرور السفن في قناة السويس حيث يتم توفير البنية التحتية اللازمة وأهمها الطاقة والمياه والعمل على توفير العمالة الفنية المدربة في ضوء قوانين استثمارية تجذب المستثمرين".
وأوضح مميش أن هناك اتفاقيات مع وزارة التعليم العالي وبعض الشركات العالمية لإنشاء مراكز للتدريب الصناعي والفني لتوفير العمالة الفنية المدربة والمؤهلة للعمل بتلك المشروعات.
وأعلن رئيس هيئة قناة السويس رئيس الهيئة العامة لتنمية المنطقة الاقتصادية أنه وبحلول عام 2023 فإن مصر ستحقق ضعف دخلها من قناة السويس حاليا .. قائلا : "إن قناة السويس تجسد ماضي وحاضر ومستقبل مصر".
‏وأضاف مميش : "إن مسيرة التنمية والنماء تنطلق الآن من قناة السويس وكذلك انتصار مصر على الإرهاب بدأ أيضا من هذه المنطقة التي كانت قد شاهدت الانطلاقة لنصر أكتوبر العظيم وشهدت حروبا كثيرة من بينها العدوان الثلاثي عام 56 وحربا 67 والاستنزاف".
‏ ونوه بأن قناة السويس نجحت خلال السنة الماضية في استقبال أكبر وأحدث السفن في العالم تأكيدا على جاهزية القناة لاستقبال الأجيال الجديدة من السفر بعد احتدام المنافسة بين الخطوط الملاحية الكبرى لصناعة السفن العملاقة ذات الغواطس الكبيرة واضعين نصب أعينهم الاسترشاد بتصميم القناة عند بناء السفن الجديدة وهو ما يعظم قيمة مصر الاقتصادية في مجال النقل البحري.
‏وقال مميش : "إن الهيئة قامت بعدد من الإجراءات والدراسات لتحسين وتطوير الخدمات المقدمة لحركة التجارة الدولية بهدف تنويع مصادر دخلها وعدم الاقتصار على رسوم عبور السفن بالإضافة إلى تبني استراتيجية جديدة قديمة في التوسع في إقامة عدد من المشروعات التنموية والخدمية".
‏وأضاف : "إنه بالتعاون بين الهيئة والجهات المختصة في الدولة تم الإعلان عن تطبيق الفاتورة الشاملة الموحدة في التعامل مع السفن العابرة في قناة السويس كآلية للسداد تستهدف التيسير على عملاء القناة وجذب المزيد من السفن العابرة بتبسيط الإجراءات والخطوات لسداد الرسوم المستحقة في فاتورة واحدة بدلا من تعدد الجهات".
واستعرض ‏مميش المشروعات التنموية في منطقة قناة السويس لربط ضفتي القناة في محافظات القناة الثلاث لتسهيل انتقال المواطنين وخدمة مشروعات التنمية ومن أبرزها تشغيل محور العبور لسيناء بالمعديات وعددها 36 معدية تعمل على ثمان محاور بطول القناة.
واستعرض مميش عددا من المشروعات ‏منها تحديث وتطوير نفق الشهيد أحمد حمدي وكذلك الكباري العائمة والتي بدأت المرحلة الأولى فيها بإنشاء كوبري النصر العائم بمحافظة بورسعيد لربط مدينتي بوسعيد وبور فؤاد والمرحلة الثانية بافتتاح كوبري الشهيد أحمد المنسي بالإسماعيلية وكذلك الشهيد أبانوب صابر بالقنطرة شرق.
وقال : جاري استكمال بناء كوبريين اثنين ‏في منطقة سرابيوم ومنطقة الشط بمحافظة السويس وأربعة أنفاق جديدة أسفل قناة السويس ونفق جديد شمال نفق الشهيد أحمد حمدي بالإضافة إلى افتتاح مرحلتين من مشروع الاستزراع السمكي لسداد الفجوة الغذائية وتحديث أسطول الهيئة بالمعدات وسفن خدمات متطورة إلى جانب عدد من المشروعات التنموية.