نقيب السياحيين: عام 2010 شهد أعلى عائد في قطاع السياحة المصرية

نقيب السياحيين: عام 2010 شهد أعلى عائد في قطاع السياحة المصرية

قال باسم حلقة، نقيب السياحيين، إن عام 2010 شهد أعلى عائد في قطاع السياحة، فقد استقبلت مصر حوالي 14.7 مليون سائح في ذلك العام، موضحًا أن القطاع السياحي بدأ يواجه الأزمات في الفترات التالية، وأصيب بضرر بالغ بحلول عام 2011.

وأضاف «حلقة»، خلال لقائه مع برنامج «مساء dmc»، المذاع عبر فضائية «dmc»، أمس السبت، أن العاملين في القطاع السياحي عند بداية الأزمة عام 2011 تأثروا كثيرًا على المستوى الأسري والاجتماعي، متابعًا: «بعض العاملين مكنوش قادرين يدفعوا مصاريف مدارس أولادهم، وبقى عندهم مشاكل أسرية».

ولفت إلى هجرة العمالة المدربة للسياحة المصرية، نحو الأسواق السياحية المجاورة، في دول الخليج التي استقطبتهم في تلك الفترة، مستطردًا أن بعض العاملين اتجهوا إلى أعمال أخرى تمامًا.

وأوضح أن هذا الأمر أثر على مستوى تقديم الخدمة في المجال، مشيرًا إلى الاستعانة بما يسمى «العمالة الكاجوال» أو غير المدربة، نظرًا لأن مستوى الدخل لا يشجع على الالتحاق بالمجال عن طريق كلية السياحة والفنادق.