قتيلان على الأقل وعشرات المصابين والمفقودين جراء زلزال اليابان

قتيلان على الأقل وعشرات المصابين والمفقودين جراء زلزال اليابان

ذكرت الحكومة اليابانية، اليوم الخميس، أن شخصين على الأقل لقيا حتفهما بينما لا يزال عشرات آخرون في عداد المفقودين بعد زلزال بقوة 6.7 درجات على مقياس ريختر ضرب شمالي اليابان صباح اليوم وتسبب في انهيار منازل وانهيارات أرضية.

وقال المتحدث باسم الحكومة اليابانية يوشيهيدي سوجا، في مؤتمر صحفي، إن الزلزال تسبب في انهيار ستة منازل وسبب انهيارات أرضية في جزيرة هوكايدو شمالي البلاد.

وذكرت هيئة الإذاعة اليابانية أن 38 شخصا على الأقل فقدوا وأصيب 126 في هوكايدو.

وقال رئيس الوزراء، شينزو آبي، خلال اجتماع للحكومة صباح اليوم، إنه تم نشر نحو أربعة آلاف جندي ضمن عمليات بحث وإنقاذ في المناطق المتضررة، بينما تعتزم الحكومة تعزيز عدد القوات ليصل إلى 25 ألفا.

وأضاف آبي للصحفيين: "تتعامل الحكومة مع الكارثة، وتعطي أعلى الأولوية القصوى لحياة البشر".

وأفادت هيئة الأرصاد الجوية اليابانية بأن مركز الزلزال كان على عمق 40 كيلومترا تحت الأرض.

وأضافت أن عدة هزات ارتدادية تبعت الزلزال.

وأظهرت لقطات تلفزيونية انهيارات أرضية واسعة النطاق، حيث طُمرت منازل وطرق في بلدة أتسوما. 

وعلقت رحلات القطارات وبعض الرحلات الجوية، وفقا لوكالة كيودو للأنباء.

كما تسبب الزلزال في انقطاع الكهرباء في جميع أنحاء هوكايدو، فضلا عن اشتعال العديد من الحرائق.

ولم تصدر الهيئة تحذيرا من إمكانية تكون موجات عاتية (تسونامي).