دفاع منى المذبوح: سددنا الغرامة.. وننتظر إطلاق سراحها من سجن القناطر

دفاع منى المذبوح: سددنا الغرامة.. وننتظر إطلاق سراحها من سجن القناطر

قال المحامي عماد كمال، عضو هيئة الدفاع عن اللبنانية مني المذبوح، إنه سدد قيمة الغرامة التي قررتها محكمة جنح مستأنف مصر الجديدة على موكلته والتي بلغت 40 ألف و700 جنيه في حكمها الصادر أمس.

وأضاف كمال في تصريح لـ"الشروق"، أن موكلته سيطلق سراحها من سجن القناطر بعد انتهاء إجراءات الإفراج عنها التي قد تستغرق يومين.

ولفت عضو هيئة الدفاع، إلى أن موكلته ستقرر عند خروجها البقاء في مصر أم السفر إلى لبنان، مشيرا إلى أن الحكم لم يصدر فيه قرار بترحيلها عن مصر.

كانت محكمة مستأنف مصر الجديدة، قضت أمس، بتعديل الحكم الصادر ضد اللبنانية منى المذبوح، من السجن المشدد 8 سنوات، إلى سنة مع وقف التنفيذ، مع تأييد تغريمها 40 ألف و700 جنيه، في نشر فيديو خادش للحياء وازدراء الأديان وتطاولها على الشعب المصري، عبر فيديو تم نشره على صفحتها الشخصية على موقع "فيسبوك".

وكانت محكمة جنح مصر الجديدة، برئاسة المستشار عمرو مختار، قد قضت بمعاقبة اللبنانية منى مذبوح بالحبس 8 سنوات مع الشغل وتغريمها 10700 جنيه، بتهمة خدش الحياء العام وازدراء الأديان وتطاولها على الشعب المصري، عبر فيديو نشرته على صفحتها الشخصية على موقع "فيسبوك".

وقدم الدفاع في وقت سابق، للمحكمة، ما يفيد أن موكلته تعاني من اضطرابات عصبية نتيجة إصابتها بمرض في المخ وهي في الثانية عشرة من عمرها، كما قدم عددا من مجلة جرس اللبنانية بتاريخ 2006 بها خبر منشور عن استغاثة لجمع تبرعات لإجراء عملية لها في المخ.

وأسندت النيابة العامة للمتهمة تهم، خدش الحياء العام وازدراء الأديان وإهانة الشعب المصري وإهانة رئيس الجمهورية، من خلال نشر فيديو عبر صفحتها بموقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك» ينطوي على عبارات وألفاظ يعاقب عليها القانون.

كانت عدة بلاغات، تم تحريكها للنائب العام تطالب بالتحقيق مع «مذبوح» على خلفية الإساءة التي وجهتها إلى رجال ونساء مصر، وطالبت البلاغات بإدراجها على قوائم الممنوعين من مغادرة البلاد وضبطها وإحضارها والتحقيق معها وتقديمها للمحاكمة العاجلة، وعقب تنفيذها العقوبة التي قد يقضي عليها بها يتم ترحيلها إلى بلادها ومنعها من دخول مصر.

وباشرت نيابة استئناف القاهرة، تحت إشراف المستشار محمد سراج أبو شنب المحامي العام الأول بالنيابة، التحقيق مع المتهمة التي ألقت قوات الأمن القبض عليها قبل مغادرتها البلاد، استجابة لقرار النائب العام بضبطها وإحضارها.