اجتماع لرؤساء أركان دول الخليج يبحث التعاون و"رص الصفوف"

اجتماع لرؤساء أركان دول الخليج يبحث التعاون و"رص الصفوف" صورة أرشيفية

الأخبار المتعلقة

الإمارات: شبكة السكك الحديدية الخليجية ستعمل في 2021 رغم الأزمة

وزير الخارجية الأمريكي: أطراف الأزمة الخليجية غير مستعدين للحوار

وسائل إعلام: وساطة مغربية لحل الأزمة الخليجية

سياسي إماراتي: قطر تعقد الأزمة الخليجية وعليها العودة لرشدها

يبحث رؤساء أركان دول مجلس التعاون الخليجي الستة، المجتمعون في الكويت، تفعيل القيادة العسكرية الموحدة، وإمكانية إنشاء الأكاديمية الخليجية للدراسات الاستراتيجية والأمنية.

وقال رئيس الأركان العامة للجيش الكويتي محمد خالد الخضر، اليوم الاثنين، بحسب صحيفة "القبس" الكويتية: "من أهم محاور اجتماعنا هو تفعيل القيادة العسكرية الموحدة، والتي أتت ثمرة نجاحات القيادات العسكرية المتعاقبة في كافة الدول الأعضاء لتعزيز أوجه التعاون المشترك، ونأمل أن تكون هذه القيادة نقلة نوعية في التعاون العسكري المشترك لمواجهة أي تحديات حالية أو مستقبلية تهدد منظومتنا الخليجية"، وفقا لما ذكرته قناة"روسيا اليوم"الإخبارية الروسية.

وأضاف: "كما نتطلع إلى تطوير التبادل المعرفي الأكاديمي بين كافة الأطراف، خلال المرحلة المقبلة، والتي تبلورت من خلالها فكرة إنشاء الأكاديمية الخليجية للدراسات الاستراتيجية والأمنية، وصولا إلى التكامل بين الدول الأعضاء".

وتابع: "ما تمر به المنطقة من تحديات وأحداث متسارعة، يحتم علينا الحفاظ على الروابط الخليجية وتوثيقها، والتعاون ورص الصفوف، وتضافر الجهود من أجل ديمومة هذا الكيان وتطويره، والنأي عما يعكر الوحدة الخليجية".

ويعتبر هذا الاجتماع الأول لرؤساء أركان دول المجلس، منذ اندلاع الأزمة الخليجية، في يونيو 2017، بين قطر من جهة والسعودية والإمارات والبحرين ومصر، من جهة أخرى، بدعوى دعم الدوحة للإرهاب، وهو ما نفته قطر مرارا.