الإعصار مانجخوت يضرب شمال الفلبين ويتسبب في انقطاع الكهرباء

الإعصار مانجخوت يضرب شمال الفلبين ويتسبب في انقطاع الكهرباء

ضرب الإعصار مانجخوت، منطقة واسعة في شمال الفلبين اليوم السبت، وتسبب في هطول أمطار غزيرة ورياح عاتية، أسفرت عن انقطاع الكهرباء ونزع أسقف المنازل وسقوط الأشجار وأعمدة الإنارة.

وصاحب "مانجخوت"، رياح عاتية بلغت سرعتها القصوى 200 كيلومتر في الساعة وزوابع بلغت سرعتها 330 كيلومترا في الساعة بعد وصوله إلى اليابسة فوق مدينة باجاو في إقليم كاجايان "382 كيلومترا شمال مانيلا".

وذكر مكتب الأرصاد الجوية، أن الإعصار الذي يتحرك باتجاه الغرب والشمال الغربي بسرعة 35 كيلومترا في الساعة سيعبر الطرف الشمالي من الفلبين قبل أن يغادر البلاد مساء السبت أو صباح الأحد.

ومن المتوقع أن يتأثر 5.2 مليون شخص بالإعصار، وهو أقوى إعصار يضرب الفلبين هذا العام، وقال الصليب الأحمر الفلبيني إن العدد المتضرر قد يصل إلى 10 ملايين شخص.

وأُجبر ما لا يقل عن 15616 من السكان على الفرار من ديارهم في المجتمعات المتضررة، وفقا للمجلس الوطني للحد من مخاطر الكوارث، الذي لا يزال يجمع تقارير عن الأضرار من المناطق المتضررة.

وذكر مكتب الأرصاد الفلبيني، أنه من المتوقع أن تكون الأضرار الإجمالية الناجمة عن الرياح في المجتمعات المحلية الواقعة على طريق مانجخوت "هائلة للغاية".

وقد تم إلغاء العشرات من الرحلات الداخلية والدولية حتى يوم الأحد المقبل، في حين تقطعت السبل بآلاف الركاب في مختلف الموانئ في شرق ووسط الفلبين بعد حظر السفر عبر البحر.

كما تم تعليق الدراسة والعمل الحكومي في المناطق المتأثرة اعتبارا من يوم الجمعة.