الدفاع يرفض الترافع فى "رشوة محافظ المنوفية".. والقاضى:"انتوا جايين تلعبوا"

الدفاع يرفض الترافع فى "رشوة محافظ المنوفية".. والقاضى:"انتوا جايين تلعبوا" محافظ المنوفيه_أرشيفية

كتب أحمد الجعفرى

إضافة تعليق

رفعت محكمة جنايات الجيزة، المنعقدة بمحكمة 6 أكتوبر الابتدائية، اليوم السبت، جلسة محاكمة محافظ المنوفية وآخرين فى القضية المعروفة إعلاميًا ب"رشوة المحافظ"، وذلك بعد دقائق من انعقادها، نتيجة مشادة حدثت بين القاضي ودفاع المتهم الأول نتيجة عدم استعداده للمرافعة.

فى بداية الجلسة طلب المحامى الحاضر مع المتهم، التصريح له بالإطلاع على محضر أقوال ضابط الرقابة الإدارية، وعدم استعداده للمرافعة خلال الجلسة، وهو ما رفضه القاضية مبررًا ذلك بسابقة حصوله على تلك الأوراق قائلًا له:"أنتوا جايين تلعبوا"

كان النائب العام المستشار نبيل أحمد صادق أمر بإحالة هشام عبد الباسط محافظ المنوفية، ومتهمين اثنين آخرين، إلى محكمة جنايات القاهرة، لاتهامهم بارتكاب جرائم طلب وأخذ محافظ المنوفية (بصفته موظفا عموميا) مبالغ مالية على سبيل الرشوة من صاحب شركة مقاولات، بواسطة آخر، بلغ إجماليها 27 مليونا و 450 ألف جنيه، مقابل إسناد أعمال عدد من المشروعات التي تجريها المحافظة وتسهيل استلام الأعمال وسرعة صرف المستخلصات المالية المستحقة عنها.

وأحيل المتهمون جميعا محبوسين احتياطيا على ذمة القضية التي أشرف على التحقيقات فيها المستشار خالد ضياء المحامي العام الأول لنيابة أمن الدولة العليا، والمتهمان اللذان أحيلا للمحاكمة الجنائية إلى جانب محافظ المنوفية، هما: أحمد سعيد مبارك (الوسيط في تقديم الرشوة) عاصم أحمد فتحي (مقدم الرشوة).

إضافة تعليق