سقوط المتهم الأخير في السطو على جواهرجي حدائق الأهرام

سقوط المتهم الأخير في السطو على جواهرجي حدائق الأهرام ضبط - أرشيفية

ألقت الأجهزة الأمنية بالجيزة القبض على آخر المتهمين المشاركين في الهجوم المسلح على محل مجوهرات الطويل بحدائق الأهرام، وكشفت التحريات أن عدد المتهمين الإجمالي هو 9 على رأسهم سيدة هي المحرضة على ارتكاب الجريمة.

وكشفت تحريات الأجهزة الأمنية بالجيزة، أن اعترافات المتهمين مع عملية الفحص والتحري أشارت إلى هروب المتهم الأخير لمحافظة الفيوم برفقة أسرته، تم التنسيق مع قطاع الأمن العام ومباحث الفيوم، ونجحت في تحديد مكان اختفاء المتهم داخل شقة مفروشة بإحدى المدن الراقية بالمحافظة، وألقي القبض عليه من داخلها بعدما تبين تواجد زوجته وأبنائه برفقته.

وشرحت التحريات أن المتهم عقب اشتراكه في تنفيذ الجريمة برفقة باقي المتهمين ترك شقته بمنطقة الهرم واصطحب زوجته وأبنائه، وفر إلى الفيوم واستأجر شقة مفروشة بها للهرب من الملاحقات الأمنية، وتبين من خلال المناقشات والتحريات أن المتهمة الرئيسية عندما عرضت فكرة السطو على محل المجوهرات على زوجها بعد ترددها على المكان عدة مرات رحب بالفكرة، خاصة أنه سبق اتهامه في عدة قضايا سرقة بالإكراه وهارب من حكم بالسجن المؤبد فاستعان بباقي المتهمين للتنفيذ.

والمتهمون هم السيدة وزوجها المحرضان و4 منفذين و2 سائقين تولى أحدهما قيادة سيارة أجرة "تاكسي"، استقلها المتهمون ذهابا إلى المحل واستخدموها في الهرب والآخر تولي قيادة سيارة ملاكي استخدموها لحمل الأجولة التي جمعوا بها المصوغات من داخل المحل والأسلحة النارية المستخدمة في الجريمة وفر بها هاربا إلى محافظة سوهاج، والمتهم الأخير هو من تولى إخفاء بعض المتهمين لديه.

ونجحت الأجهزة الأمنية بالجيزة بقيادة اللواء رضا العمدة مدير الإدارة العامة للمباحث بإشراف مباشر من اللواء علاء الدين سليم مساعد وزير الداخلية للأمن العام في التوصل إلى المتهمين عبر مأموريات مسلحة، وتم ضبط أغلبهم من مدينة الصوامعة بمحافظة سوهاج وأرشدوا عن الذهب المسروق مدفونا بمنزل أحدهم، والذي تبين أنه يزن حوالي 3 كيلو ونصف، فتم استدعاء مالك المحل للتعرف عليه.