رئيس الوزراء: السيسي وجه الحكومة بتقديم أفضل رعاية لمصابي «محطة مصر»

رئيس الوزراء: السيسي وجه الحكومة بتقديم أفضل رعاية لمصابي «محطة مصر» رئيس الوزراء خلال تواجدة بمكان الحادث

الأخبار المتعلقة

مصدر بـ«السكة الحديد»: ارتفاع وفيات «حريق محطة مصر» لـ28 حالة

عاجل| مدبولي يوجه بتقدم الرعاية الطبية اللازمة لمصابي "حريق محطة مصر"

عاجل| «مدبولي» من موقع «حريق محطة مصر»: فترة السكوت عن الأخطاء «انتهت»

عاجل| رئيس الوزراء يتوعد المتسبب في حريق محطة مصر بـ«حساب عسير»

كشف الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، عن وجود توجيهات من الرئيس عبدالفتاح السيسي بتقديم أفضل مستوى رعاية لمصابي حادث محطة مصر، وتوجه الجهات المعنية لموقع الحادث للوقوف على أسبابه.

وأضاف رئيس الوزراء، في تصريحات صحفية خلال تفقده محطة مصر، أنه لن يتوانى عن تشكيل لجنة فنية لمعرفة المتسببين في الحادث مؤكدًا أنه انتهى عهد التقاعس وأن من يهمل في حياة أي مواطن مصري سيعاقب وبشدة، قائلا: "كل مواطن مصري غالي جدا عندي".

وأوضح رئيس الوزراء أنه توجه فور وقوع الحادث ومعه وزيرة التضامن الاجتماعي ووزير النقل، كما سيتجه إلى مستشفى الهلال لمتابعة حالة المصابين ووجه دكتورة هالة زايد بالمجيء من أسوان للمستشفى؛ لتوفير كل الرعاية الصحية لمصابي الحادث.

وأوضح رئيس الوزراء أن الحكومة بكل جهتها تعمل على قدم وساق من أجل توفير كل الرعاية الصحية للمصابين، مؤكدا أن هناك لجنة فنية مع النيابة العامة لتحديد المسؤول عن الحادث.

وقدم رئيس الوزراء خالص التعازي لأسر وفيات الحادث، مؤكدا أن كل متقاعس عن عمله سيحاسب حسابا عسيرا بناء على حجم الضرر الذي أوقعه بالمواطنين.

ونشب حريق هائل داخل محطة مصر، إثر اصطدام أحد جرارات القطارات بالصدادة الحديدية الموجودة على رصيف 6 بعد خروجه عن القضبان، ما أدى إلى انفجار "تنك البنزين"، وأسفر عن اشتعال النيران في الجرار والعربة الأولى والثانية بالقطار.

وأخلت قوات الأمن المحطة من الركاب ومنعت الدخول إليها، وقررت السكك الحديدية إيقاف حركة القطارات بمحطة مصر، وذلك تزامنًا مع وصول نحو 20 سيارة إطفاء للسيطرة على الحريق، الذي أسفر عن وقوع عدد من الوفيات والإصابات فضلًا عن تفحم عدد من الجثث.

ووجه الدكتور مصطفى مدبولي رئيس الوزراء، بتوفير أقصى مستويات الرعاية للمصابين، والوقوف على الأسباب الرئيسية للحادث، فيما وصل هشام عرفات وزير النقل، واللواء خالد عبدالعال محافظ القاهرة إلى محطة سكك حديد مصر؛ لتفقد موقع الحريق، كما انتقل فريق من النيابة العامة إلى مكان الحريق لإجراء معاينة تصويرية ومناقشة عدد من شهود العيان وتفريغ الكاميرات.