مشادة بين مندوب مصر الأممي ومقررة الحق في السكن بـ«جنيف»

مشادة بين مندوب مصر الأممي ومقررة الحق في السكن بـ«جنيف» السفير علاء يوسف

الأخبار المتعلقة

قبل انطلاق دورته الـ40.. تعرف على دور مجلس حقوق الإنسان الدولي

ستخضع له مصر نهاية العام.. ما هو "الاستعراض الدوري الشامل"؟

«ماعت» من «جنيف»: جهود الجيش الصومالي ضائعة بسبب الفساد الحكومي

«حقوقيون» يوضحون أهمية حماية حقوق الإنسان خلال الحرب على الإرهاب

أثار تقرير المقررة الخاصة بالسكن اللائق في مصر، حفيظة السفير علاء يوسف مندوب مصر الدائم لدى الأمم المتحدة بجنيف، خلال مداخلة له في الحوار التفاعلي مع المقررة الخاصة بالحق في السكن، وذلك في إطار الدورة الـ40 لمجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة.

وشجب «يوسف» بشدة، ما قال إنّه اعتماد المقررة على مصادر مسيّسة، والتعاون مع منابر إعلامية منحازة وغير مهنية، وبالتالي خرج التقرير غير دقيق في مضمونه، متجاهلًا جهود مصر في حماية الحق في السكن.

وأكد مندوب مصر الدائم لدى الأمم المتحدة، أنّ تقرير المقررة لم يظهر الواقع الكامل في مصر، إذ تغافل عن الآثار الوخيمة التي تتعرض لها مصر نتيجة الإرهاب الممول، لإرباك الحياة السياسية والاجتماعية، مُعربًا عن رفضه التام اتهام مصر بانتهاك حق الأفراد في الإدلاء برأيهم.

وردت المقررة الخاصة بالحق في السكن اللائق، بالاعتراض والرفض التام على اتهامها بانتهاك ميثاق الشرف وعرقلة العدالة، قائلة إنّها اعتمدت قبل زيارتها، على الوثائق الرسمية وتقارير الاستعراض الدوري الشامل وغيرها من التقارير الأممية، كما أجرت عدة مقابلات في مصر، لكن لم تفصح عن أصحاب هذه المقابلات، ما يجعل مهمة الحكومة المصرية أصعب، وأوضحت أنّها مقررة معروف عنها التعاون مع وسائل الإعلام، وأنّها أدلت بتصريحات لعدة قنوات إعلامية شهيرة، بينها قناة الجزيرة.