مخبأة داخل منزل رئيس سابق.. العثور علي ثروة القذافي المفقودة

مخبأة داخل منزل رئيس سابق.. العثور علي ثروة القذافي المفقودة معمر القذافي ويعقوب زوما

أفادت صحيفة "صنداي تايمز" البريطانية بحصول تطور جديد في قضية الثروة المفقودة للزعيم الليبي الراحل معمر القذافي، حيث كشفت الصحيفة إنها توصلت إلى معلومات جديدة حول المخبأ الخاص بالقذافي .

وقال الصحيفة، في تقرير نشرته الأحد الماضي، أن أكثر من 30 مليون دولار من النقود المسروقة من ليبيا تم إخفاؤها في قبو منزل رئيس جنوب أفريقيا السابق يعقوب زوما في نكندلا، وتم الكشف عنها أثناء نقلها من قبو في منزل زوما في ناكاندلا إلى مملكة إسواتيني، ومنذ اغتياله عام 2011، تبحث السلطات عن الأموال التي نقلها القذافي خارج البلاد.

وذكرت الصحيفة أن القذافي قد نقل هذه المبالغ المالية لزوما للحفاظ عليها قبل فترة قصيرة جدًا من مقتله على أيدي الثوار، في حين أن زوما قد أنكر أي معرفة له بأموال القذافي المحتجزة في جنوب إفريقيا.

وطلبت ليبيا من رئيس جنوب أفريقيا سيريل رامافوزا، أكثر من مرة، المساعدة في استرداد الأموال الليبية.

ويذكر أن زوما كان من المؤيدين الرئيسيين للقذافي، وعارض تدخل الناتو العسكري في ليبيا خلال ثورة عام 2011.

وفقا لـ "بيزنيس إنسايدر"، حصل القذافي على كل هذه الأموال بعد توليه السلطة في عام 1969، وذلك من خلال عائدات الثروة النفطية التي تتمتع بها البلاد الليبية، وقام القذافي بتوزيع مليارات الدولارات على مواقع سرية في جميع أنحاء العالم.