شاهد كيف أصبح شكل أسمن طفل في العالم بعد أن فقد أكثر من نصف وزنه

شاهد كيف أصبح شكل أسمن طفل في العالم بعد أن فقد أكثر من نصف وزنه أسمن طفل في العالم

تمكن طفل في الـ13 من عمره من خسارة أكثر من نصف وزنه بعد إجراء عملية جراحية له في معدته، وذلك بعدما كان وزنه مماثلا لوزن ستة أولاد في عمره.

وبحسب ما ذكرته صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، كان الطفل آريا بيرمانا، من أندونيسيا، يعتبر أثقل طفل في العالم، وذلك بسبب نظامه الغذائي من المعكرونة سريعة التحضير والمشروبات الغازية والدجاج المقلي.

وعندما بلغ آريا العاشرة من عمره، كان الطفل بالكاد قادرًا على المشي، مما دفعه للدراسة في المنزل، كما أُجبر على الاستحمام في بركة خارجية.

وبسبب وزنه الذي بدأ يعرض حياته للخطر، اضطر الأطباء لإجراء عملية جراحية له، ليصبح أصغر شخص في العالم يخضع لعملية جراحية في المعدة.

ساعدت الجراحة إلى جانب اتباع نظام غذائي صارم من الأسماك والخضروات المشوية الفتى المراهق على فقدان (106 كجم)، حيث يبلغ وزنه الآن (85.8 كجم).

وبعد فقدان هذا الوزن الهائل، أصبح جسم الفتى مترهلا، لذا من المقرر أن يتم إزالة جلده الزائد بعد أن فقد أكثر من نصف وزنه، حيث كان يزن في السابق (191.9 كجم).

وقال آريا: "الآن أنا سعيد،لأنه يمكنني لعب كرة القدم والتسكع مع الأصدقاء والتجول والذهاب إلى النهر، حيث لم استطع القيام بكل تلك الأمور في السابق".

وفي الأشهر الأخيرة، تعلم آريا كيفية ركوب دراجة نارية. ورغم أنه لم يصل إلى العمر القانوني لقيادتها على الطريق، إلا أن والديه يعتقدان أنها ساعدته على تعزيز ثقته بنفسه.