الرئيس خلال المارثون: على الجميع أن يسمع صوت مصر ويقف معها ضد الإرهاب

الرئيس خلال المارثون: على الجميع أن يسمع صوت مصر ويقف معها ضد الإرهاب الرئيس السيسي

استهل الرئيس عبد الفتاح السيسي فعاليات اليوم الثانى للمؤتمر الوطنى للشباب بالمشاركة فى "ماراثون السلام" الذى تم تنظيمه صباح اليوم فى شرم الشيخ بمشاركة عدد من السادة الوزراء وعدد كبير من الشباب المشارك فى المؤتمر.

وقد وجه الرئيس بهذه المناسبة رسالة سلام للعالم أجمع من سيناء أرض السلام والأنبياء تؤكد أن مصر وكل المصريين يسعون فقط لتحقيق السلام والأمن والاستقرار والبناء والتعمير.

وذكر الرئيس أننا نقول للعالم إننا حريصون على السلام، وعلينا جميعًا أن ننبذ ونكافح ونرفض العنف والإرهاب الذى يدمر ويؤذى العالم كله.

وذكر الرئيس أن مصر كانت دائمًا أرض الحضارات وحاضنة لها منذ أكثر من سبعة آلاف عام.

وأضاف أن الحضارة معناها الانسانية والازدهار والنماء والرخاء، وأن مصر كانت ومازالت تقدم هذه الرسالة للعالم أجمع.

وأضاف الرئيس أنه حريص اليوم مع شباب مصر العظيم على التأكيد مجددًا على رسالة السلام والاستقرار والرخاء، ليس فقط لمصر التى نأمل فى مواصلة مسيرة بنائها وتعميرها وتحقيق الرخاء لأهلها، ولكن أيضًا للعالم كله، مضيفًا أنه من المهم أن يسمع الجميع صوت مصر .. صوت السلام والبناء والتعمير، وليس القتل والتخريب والعنف والإرهاب.